أخبارأخبار عالميةثقافةرياضة و صحة

“أف 3” يتوج بطلاً لـ “الشيوخ” وربدان يحتفظ بلقب “العامة”

ختام دوري الإمارات للصيد بالصقور

نظمه نادي أبوظبي للصقارين ومركز حمدان بن محمد لإحياء التراث

دبي الإمارات العربية المتحدة 

سلام محمد 

اختتمت أمس الجمعة الموافق 19 فبراير في أبوظبي، منافسات النسخة الثانية لدوري الإمارات للصيد بالصقور، المبادرة المشتركة بين نادي أبوظبي للصقارين ومركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، والذي امتدت منافساته منذ يناير الماضي بإقامة جولات في أبوظبي ودبي، لفئتي العامة التي تتواصل للعام الثاني وفئة الشيوخ التي تنطلق للمرة الأولى في إضافة مهمة للمنافسات.

وتوج فريق “أف 3” لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، بلقب فئة الشيوخ، بعدما أنهى المنافسات برصيد 13 نقطة، يليه بالمركز الثاني فريق “أم 7” بـ 11 نقطة، وثالثاً فريق الظفرة برصيد 10 نقاط، وبالمركز الرابع “أف 3- إس” 6 نقاط، ثم النيف وبينونة بنقطة لكل فريق.

وأكد “أف 3” فوزه باللقب بعد التعادل في مواجهة حاسمة أمام “إم 7” بنتيجة 2-2 في الجولة الأخيرة التي أقيمت أمس الجمعة، فيما حقق الظفرة الفوز على “أف 3-إس” 4-صفر، وتعادل النيف وبينونة 2-2.

واحتفظ فريق “ربدان” بلقب فئة العامة للعام الثاني على التوالي، بعدما أنهى الموسم بالعلامة الكاملة بتحقيق 9 انتصارات ليجمع 27 نقطة، يليه ثانياً فريق نوماس برصيد 19 نقطة، ثم فريق دبي ثالثاً بـ 16 نقطة.

وفي بقية المراكز، جاء فريق النخبة رابعاً بـ 15 نقطة، يليه خامساً فريق الإمارات بنفس الرصيد لكن يتأخر بفارق الأهداف، وسادسا الطف برصيد 14 نقطة، وسابعاً ند الشبا برصيد 13 نقطة، وثامناً حبشان برصيد 4 نقاط، وتاسعاً الغربي بثلاث نقاط وعاشراً صقور العين بنقطة واحدة.

وفي الجولة الأخيرة، حقق ربدان الفوز على الإمارات 4-صفر، وتفوق نوماس على دبي 3-1، وحقق الطف الفوز على الغربي 4-صفر، وحبشان على صقور العين 3-1، والنخبة على صقور ند الشبا بنفس النتيجة.

وفي ختام المنافسات، قام بتتويج الفائزين سلطان المحمود المدير التنفيذي لنادي أبوظبي للصقارين، و راشد بن مرخان، نائب الرئيس التنفيذي لمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث ودميثان بن سويدان، رئيس اللجنة المنظمة لبطولت فزاع للصيد بالصقور التلواح بالمركز.

وأكد سلطان المحمود المدير التنفيذي لنادي أبوظبي للصقارين، ورئيس اللجنة المنظمة لدوري الإمارات، أن نجاح هذا الموسم من دوري الإمارات للصيد، يحفزهم على مضاعفة الجهود لمواصلة التطوير من أجل ظهور الموسم المقبل بحلة مختلفة أيضاً، وقال: تكاتف الجهود بين نادي أبوظبي للصقارين ومركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، إنما يؤكد سعيهما لتطوير رياضة الصيد بالصقور وحرصهما على توفير كافة الإمكانيات والجهود لتحقيق تلك الغاية المنشودة. وتابع: نحن سعداء بمستوى المنافسات والقوة فيها، خصوصاً فئة الشيوخ التي تنطلق للمرة الأولى هذا العام واستمر حسم المراكز فيها حتى الجولة الأخيرة، فيما نجح ربدان بانتزاع اللقب لصالحه قبل جولتين من النهاية، وبالمجمل جاءت المستويات محفزة للجميع.

وتقدم راشد بن مرخان، نائب الرئيس التنفيذي لمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، نائب رئيس اللجنة المنظمة لدوري الإمارات وممثلها في دبي، بالشكر والتهنئة إلى القيادة الرشيدة، على نجاح موسم دوري الإمارات للصيد بالصقور، كما نبارك للصقارين على نجاح هذه النسخة الثانية لفئة العامة والأولى لفئة الشيوخ، وقال: أصبح هناك نوعية صقور محددة للفرق المشاركة في الدوري، يتم تحضيرها والتركيز عليها الامر الذي كان جلياً خلال جولات الدوري منذ البداية، ويمكن اعتبار أن هذه النسخة شهدت مشاركة أفضل الصقارين والصقور. وتابع: الاتفاقية المشتركة بين نادي أبوظبي للصقارين ومركز حمدان بن محمد لإحياء التراث،  تركز على مكون رئيسي في التراث وهو رياضة الصيد بالصقور، وأصبح هناك استدامة أكبر لهذه الرياضة وسط المجتمع المحلي والإقليمي بفكرة هذا الدوري، حيث تلقينا استفسارات من صقارين خليجين يريدون المشاركة في مثل هذا الدوري، وحالياً المشاركة مقصورة على الصقارين المحليين، فيما نتطلع لوضع آلية جديدة للدوري في الموسم المقبل مع التفكير بمنح أشقائنا الخليجين فرصة لكنها في قيد الدراسة لحد الآن، بالمجمل العام نشعر بالسعادة بدرجة الرضا التي نتلقاها من الصقارين المشاركين في النسخة الثانية سواء طريقة المنافسات أو القرعة واختيار الفرق وشواغر الصقور وكيفية التفاهم بين الجميع بما انعكس على نجاح الحدث ومواصلة خطواته القوية، كما أننا نفتح باب التواصل مع الصقارين في ختام كل موسم لرصد الاقتراحات، علماً أننا نضع كافة التسهيلات من أجل الصقارين المشاركين.

“الناموس لحمدان”

تقدم الصقار خليفة بن أحمد بن الشيخ بن مجرن، قائد فريق “أف 3” بالشكر والعرفان إلى مقام سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، “حفظه الله ورعاه”، على دعمه اللامحدود للفريق الذي قاده للتتويج باللقب، وقال: الدعم والرعاية والمتابعة من سمو ولي عهد دبي، مقومات رئيسة تقف وراء كافة النجاحات وتحديداً الفوز بلقب النسخة الأولى من فئة الشيوخ في الدوري، ونحن حرصنا على انتقاء وضم أقوى الصقور للفريق من أجل المنافسة على اللقب في هذه النسخة والانطلاقة بقوة وتحقيق الهدف المطلوب.

 

نجاح ربدان

حافظ فريق “ربدان” للصقار خلفان بطي القبيسي على لقبه للعام الثاني على التوالي، وأكد الصقار حميد المنصوري من فريق ربدان، أن الفوز بالجولة الأخيرة وإعادة حصد اللقب للعام الثاني أمر إيجابي للغاية، وقال: قمنا بتغيير اسم الفريق من الصيرمي إلى ربدان، لما له من ارتباط خاص بنا كإماراتيين، ونجاحنا بالاحتفاظ باللقب يعود لتكاتف الفريق معاً والعمل من أجل تحقيق هذا الهدف بكل إصرار وعزيمة.

ردود فعل إيجابية

عبر الصقارون المشاركون عن تقديرهم لجهود المنظمين في هذا الحدث، واعتبر بطي بن مجرن، أن دعم القيادة الرشيدة يقف وراء نجاحات رياضة الصيد بالصقور ومنها مسابقة الدوري التي تأتي لتعزز من قوة هذه الرياضة وتمنح الصقارين حافزاً إضافياً للعمل والسعي لتقديم وإعداد أفضل الصقور في مواجهات مباشرة مع الفرق الأخرى.

كما أكد حمد بن مجرن، أن الكل يسعى لتحقيق المراكز الأولى والمنافسة على اللقب، لكن في النهاية هذا التجمع رائع بين الأخوة الصقارين وعيش هذه الأجواء المميزة في بطولة الدوري المبادرة الرائدة من نوعها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق