أخبارأخبار عالميةتقنيةثقافة

إختيار طلاب وخريجي الجامعة البريطانية في دبي للمشاركة في مسابقة ديكاثلون الطاقة الشمسية 2021

دبي الإمارات العربية المتحدة 

سلام محمد 

تم إختيار فريق الجامعة البريطانية في دبي ( هارموني) المكون من 18 طالب وخريج ضمن القائمة النهائية للمشاركة في مسابقة التصميم لعشارية ( ديكاثلون) الطاقة الشمسية 2021 التي تنظمها هيئة كهرباء ومياه دبي، والتي سوف تقام في ديي إكسبو 2020 كجزء من نشاطاته. تركز معظم مقترحات التصميم في هذه المسابقة على وضع حلول لإحتياجات وقضايا العيش المستدام في الشرق الأوسط.

يهدف فريق هارموني الى تصميم البيت الأكثر إستدامة وذكاء مع تخفيض الإنبعاثات إلى صفر ،  وايجاد طرق جديدة لتوفير الطاقة من المصادر المتجددة. وقد أستوحى الفريق تصاميمه من شعار أكسبو دبي ( ربط العقول ، صناعة المستقبل) الذي ينعكس في  التصميم.  إن منزل هارموني في المستقبل سيكون المكان الصالح للعيش ومنصة لربط الناس بعضها ببعض و سوف يستعمل طرق مبتكرة لجعل المسكن من المرونة بحيث يكون قابل للإستخدام حسب حاجات ساكنيه.

 وقد صرح البروفيسور بسام أبو حجلة ،عميد كلية الهندسة وتقنية المعلومات، بقوله “نحن في الجامعة البريطانية في دبي فخورون جدا لإختيار فريق الجامعة للمشاركة في هذه المسابقة جنبا الى جنب مع فرق عالمية متميزة تشارك في هذا التحدي. حيث يركز تصميم هارموني للبناء على ممارسات متنوعة وتقنيات خضراء. الهدف منها هو ايجاد بنايات تكون على إنسجام تام مع الطبيعة بواسطة إستخدام مجموعة من المصادر المتجددة ،  وفي نفس الوقت تخفيض الآثار السلبية على البيئة ، وذلك لتخفيف الأثر الكلي للبصمة البيئية.

إن مفاهيم التصميم في هارموني وجدت من خلال دراسة  الإنسجام الموجود فعلا في الطبيعة الإماراتية. وهي تتبنى مظاهر بيئية، كالتكامل الإجتماعي، طريقة الحياة والعادات الحديثة جنبا إلى جنب مع القيم الثقافية. هناك أربعة عناصر للإنسجام تم تقديمها في هذا التصميم ، ألا وهي، الثقافة، علم البيئة وعلم التشكل (المورفولوجيا) والتكنولوجيا. ويظهر التصميم طبقات التنوع المختلفة ؛  الوقت، الحاجات الإنسانية، وتصميم المساحة.إن بناء البيت المشار اليه يتم بشكل جزئي خارج الموقع  ثم يعاد  جمعه في الموقع على شكل بلاطة خرسانية مسبقة الصب وذلك لتخفيض الوقت المطلوب للبناء.

أعضاء فريق هارموني هم طلاب وخريجون متحمسون ومدفوعون بالرغبة في تعزيز البحث الأكاديمي في المنطقة وعلى مستوى العالم  لتحقيق العيش المستدام. وسيستفيد الطلاب المشاركين في الفريق من العمل عن قرب مع الرعاة الرسميين الذين يدعمون هذا المشروع من خلال تقديم المساعدات المالية والعينية لتطوير وتعزيز “بيت الهارموني”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى