أخبارثقافةرياضة و صحة

اتفاقية تعاون بين مجلس دبي الرياضي ومحاكم دبي لدعم التعليم وتعزيز القيم الاجتماعية

أبرم مجلس دبي الرياضي ومحاكم دبي اتفاقية تعاون بشأن توحيد جهود الطرفين من أجل التوعية و تعزيز قيم التعليم و المثل الاجتماعية. 

ووقع الاتفاقية في مقر مجلس دبي الرياضي سعادة سعيد محمد حارب الأمين العام لمجلس دبي الرياضي وسعادة طارش عيـــــــــد المنصوري مدير عام محاكم دبي، وهي تأتي من منطلق إبراز الأجندة الوطنية لرؤية دولة الإمارات 2021 ضمن محور مجتمع متلاحم محافظ على هويته، ووصولا إلى تحقيق التوعية المجتمعية فـي مجال الأسرة والحفاظ علـى الأجيال علـى مستوى المدارس والمعاهد والجامعات وكذلك المجال الإعلامي بشقيه المرئـي والسمعـي، وفـي إطار سعي الطرفين لضرورة تقديم الدعم المعنوي للاعبين في المراحل السنية المختلفة سواء على مستوى المنتخبات أو الفرق فـي الأندية وإحاطتهم بكافة أوجه الرعاية والاهتمام.

ويتكامل دور الطرفين في تنفيذ هذه الاتفاقية حيث يسعى مجلس دبي الرياضي إلـى تطوير الرياضة فـي إمارة دبـي ويهدف إلـى خلق بيئة رياضية شاملة تستجيب لمتطلبات المجتمع، فـي حين تسعى محاكم دبي من خلال “فريق مودة ورحمة ” للعب دور بارز بهذا المجال من خلال الوصول للاعبي فـي المراحل السنية المختلفة علـى مستوى الفرق في الأندية، حيث يقوم الفريق بتقديم خدمات مجانية تتضمن الدعم فـي المجال الاجتماعي والأسري من خلال:  تقديم لمحاضرات الجماعية للمعنيين من لاعبي المراحل السنية بصفة دورية واختيار المواضيع المهمة فـي الوقت الراهن بحسب الوضع الملاحظ من قبل المشرفين علـى اللاعبين من قبل الطرف الثانـي، وعقد ورش عمل تدريبية فـي مجال الطاقة الإيجابية والتحفيز، وكذلك تكريم اللاعبين المتفوقين دراسياً، عن طريق تقديم الجوائز لهم وتشجيعهم وفق القوائم التي سيقوم مجلس دبي الرياضي برفعها في نهاية كل فصل دراسي ليتم حصرهم وتكريمهم بالتنسيق بين الطرفين، وكذلك التنسيق بين الطرفين لتقديم جلسات توعوية أسرية خاصة للاعبين.

كما اتفق الطرفان على تنظيم فعاليات وأحداث مشتركة للترويج عن الرياضة ونمط الحياة المجتمعية السليمة، وتبادل أفضل الخبرات والممارسات الفنية ولقاءات التعاون بين الطرفين لخدمة أهداف المذكرة.

وقال سعادة سعيد حارب ” نحن سعداء بالتعاون مع محاكم دبي في مجال رعاية الرياضيين الصغار من مختلف النواحي التربوية والتعليمية والرياضية، فنحن نؤمن أن حماية ورعاية الأجيال مهمة وطنية يجب أن يتعاون الجميع لإنجازها وأن تتضافر كل الجهود لتحقيق ذلك”.

وأضاف ” مجلس دبي الرياضي يتعاون مع العديد من الهيئات والمؤسسات الحكومية لتحقيق الأجندة الوطنية لرؤية دولة الإمارات 2021 كل في مجال تخصصه، ولأن الرياضة تمثل نشاط إنساني حيوي تؤكد القيادة الرشيدة على أهميته وعلى ضرورة جعله أسلوب حياة باعتبار الرياضة مصدر للسعادة والطاقة الإيجابية، ومع زيادة انتشار ممارسة الرياضة في أنديتنا والحرص على أن تتكامل التنشئة الرياضية مع التنشئة المجتمعية والعلمية فإننا على ثقة بأن هذه الاتفاقية ستحقق أهدافها وتخدم قطاع مهم في مجتمعنا هو قطاع الناشئين والشباب الذين هم في مقتبل مشوارهم الحياتي عموما و الرياضي خصوصا”.

فيما قال سعادة طارش المنصوري مدير عام محاكم دبي: “إن هدفنا الأساسي من توقيع الاتفاقية مع مجلس دبي الرياضي هو ضرورة تقديم الدعم المعنوي للاعبين في المراحل السنية المختلفة، وإحاطتهم بكافة أوجه الرعاية والاهتمام، وصولاً إلى رؤية دولة الإمارات 2021 ضمن محور مجتمع متلاحم محافظ على هويته، وذلك لتحقيق التوعية المجتمعية في مجال الأسرة، وتقوية الأواصر بين أفراد المجتمع”.

وأضاف ” جاء الاتفاق من خلال تقديم الرعاية والاهتمام باللاعبين ضمن ورش تدريبية ومحاضرات هادفة بأسلوب يتناسب مع أعمارهم وظروفهم المعيشية من خلال إلقاء محاضرات دورية لمواضيع مهمة فـي الوقت الراهن بحسب الوضع الملاحظ من قبل المشرفين علـى اللاعبين، حيث ستقوم فئة مختصة من محاكم دبي بجلسات توعوية أسرية خاصة، بالإضافة إلى قيام ورشات تدريبية في مجال الطاقة الإيجابية والتحفيز، وتكريم اللاعبين المتفوقين دراسياً، عن طريق تقديم الجوائز لهم وتشجيعهم”.

وقام سعادة سعيد حارب باصطحاب سعادة طارش المنصوري والوفد المرافق له في جولة بمقر المجلس حيث زار إدارات وأقسام المجلس المختلفة واطلع على طبيعة عمل كل إدارة، بحضور ناصر امان آل رحمة مساعد أمين عام المجلس وعدد من المسؤولين في المجلس والمحاكم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق