أخبارأخبار عالميةإقتصاد

الأوراق المالية” تشارك للمرة الأولى في اجتماع مجلس إدارة المنظمة  الدولية لهيئات الأوراق المالية (أيوسكو)

بعد أن حققت فوزاً غير مسبوق بمقعد العضوية في مجلس الإدارة وتناقش القضايا المتعلقة بالأصول الرقمية وتأثير تقنيات الذكاء الصناعي والتكنولوجيا المالية على مستقبل الأسواق المالية

د. عبيد الزعابي:استعراض قضايا التمويل المستدام وتقارير عن إدارة الأصول والرفع المالي وصناديق المؤشرات المتداولة

مدريد اسبانيا

متابعه سلام محمد

شاركت هيئة الأوراق المالية والسلع في اجتماع مجلس إدارة المنظمة الدولية لهيئات الأوراق المالية “أيوسكو” الذي عقد في مدريد. مثل الهيئة في الاجتماع سعادة د. عبيد الزعابي الرئيس التنفيذي للهيئة.

تعد هذه المشاركة الأولى بالنسبة للهيئة بعد أن نجحت هذا العام في تبوؤ موقع العضوية للمرة الأولى بمجلس إدارة منظمة IOSCO، التي تأسست عام 1983، والتي تعتبر الجهة المرجعية العالمية فيما يختص بوضع المعايير الدولية في مجال أسواق الأوراق المالية، وتعكس هذه المشاركة في اجتماع مجلس الإدارة المكانة العالية والاحترام اللذين تتمتع بهما دولة الإمارات في المجتمع الدولي في كافة المستويات والمجالات عموماً وعلى صعيد الجهات التنظيمية لهيئات الأسواق المالية في الوقت نفسه.

وخلال فعاليات الاجتماع الذي عقد على مدى يومين تم اعتماد جدول أعمال اجتماع مجلس الإدارة والنتائج الرئيسة التي خَلُص إليها الاجتماع السابق له.

كذلك تم تناول ومناقشة عدة محاور تتعلق باستشراف المخاطر المتعلقة بالأصول الرقمية crypto assets، ووضع إطار عمل للخطط المتعلقة بتداول الأصول الرقمية، وكذلك التقنيات المتعلقة بالذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي، والاستثمار الإيجابي والجهات المصدرة للمؤشرات.

كذلك تم بحث أحدث المستجدات والتطورات المتعلقة بشبكة التكنولوجيا المالية، ووضع إطار دعم للطروحات الأولية للعملات، كما تم استعراض محور خصوصية البيانات وسبل الحفاظ على سريتها.

وأوضح الرئيس التنفيذي أن “الهيئة شاركت بفعالية في النقاشات التي تضمنها الاجتماع التشاوري الثاني الذي دار حول أبرز المستجدات على صعيد أسواق المال والتي تضمنها تقرير فريق الرصد، وكذلك تم استعراض تقرير فريق العمل المعني بالفضاء الإلكتروني، وتقرير فريق إدارة الأصول والذي تناول موضوع صناديق المؤشرات المتداولة وفريق الرفع المالي، وذلك بالإضافة إلى استعراض موضوع التمويل المستدام، وكذلك المرونة الفاعلة وغيرها من المسائل المتعلقة بالمشتقات المالية”.

وأضاف سعادته: “كان للهيئة عدة مداخلات في الموضوعات الأخرى التي عرضت على اجتماع مجلس إدارة منظمة “أيوسكو” والتي تناولت آثار عمليات الإصلاح المتعلقة بالمشتقات المتداولة خارج السوق الرسمية على هيكل السوق، وتحليل تكاليف التقارير أحادية الجانب والمزدوجة ومنافعها، وتعهيد الأعمال إلى الخارج ومقدّمي الخدمات من الأطراف الثالثة”.

وخلال مشاركة د. عبيد الزعابي في الجلسة المخصصة لرؤساء الوفود، تم تناول موضوعات سيولة سندات الشركات، وكذلك دور لجان التدقيق فـي دعم جودة التدقيق، ومناقشة الحاجة لإجراء دراسة مسحية أو استطلاع حول الرقابة على التقارير المالية.

كما تطرق اجتماع مجلس إدارة “أيوسكو” لمشروع متابعة تطبيق معايير المنظمة الدولية لهيئات الأوراق المالية، واستعرضت لجنة التدقيق والتمويل بنود موازنة العام 2019، وإجراء تعديل على رسوم عضوية الأعضاء المشاركين من المنظمات الدولية، بالإضافة إلى فرض عقوبات على الأعضاء الذين لم يتمكنوا من سداد اشتراكات العضوية.

ويذكر أن هيئة الأوراق المالية والسلع قد نجحت العام الماضي في الفوز باستضافة المؤتمر السنوي الـ 45 للمنظمة الدولية لهيئات الأوراق المالية الأيوسكو للعام 2020..

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق