أخبارأخبار عالميةإقتصاد

التقرير الأسبوعي من الشركاء المتحدون للاستثمار: ستستمر العوامل العالمية في السيطرة على حركة الأسواق الإقليمية

دبي الإمارات العربية المتحدة

سلام محمد

كان أداء أسواق الأسهم العالمية سلبياً خلال الأسبوع على خلفية تجدد التوترات التجارية بين الولايات المتحدة والصين. فرضت إدارة ترامب رسوم جمركية جديدة على الواردات من الصين، وانتهت المفاوضات التجارية بين البلدين دون أي اتفاق حاسم.

وحسب تقرير الشركاء المتحدون للاستثمار، شهد خام برنت أيضاً ضغوطاً خلال الأسبوع حيث انخفض بنسبة 0.32٪ على خلفية حالة عدم اليقين المتزايدة بشأن التوترات التجارية. بالنسبة للأسواق الإقليمية، كان الأداء خلال الأسبوع سلبياً متّبعاً الأداء في الأسواق العالمية.

أغلقت جميع المؤشرات الإقليمية في المنطقة السلبية خلال الأسبوع، باستثناء البحرين. كانت مصر الأسوأ أداءً إقليمياً حيث خسرت 5.51٪ ، تليها خسائر بلغت 5.14٪ في المملكة العربية السعودية و 3.62٪ في أبوظبي.

سيستمر هدوء نشاط التداول داخل المنطقة نظرًا لانخفاض أحجام التداول في شهر رمضان.

إضافة إلى ذلك، جاء في تقرير الشركاء المتحدون للاستثمار أنه ستستمر العوامل العالمية في السيطرة على حركة الأسواق الإقليمية، وخاصة التطورات المتعلقة بالتجارة بين الولايات المتحدة والصين.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق