أخبارأخبار عالميةرياضة و صحة

الحبتور ينقل خبرات البولو إلى ساحات “مكتوم بن راشد” الكروية الرمضانية

الامبراطور يصدم دناتا في ثاني أيام البطولة

اليسلساو يكسب الاتحاد الرياضي بطل نسختي 2013 و2014

 

دبي الامارات العربية المتحدة

سلام محمد

 

أكد فريق “خلف الحبتور” أن التفوق في ساحات كرة القدم لا يقل أهمية عن هويته كأحد فرق المقدمة في منافسات البولو، بعد أن نجح الوافد الجديد وفي ظهوره الأول تاريخياً في سباعيات “مكتوم بن راشد” في خطف نقاطه الأولى، عقب فوزه أمس على فريق “نيس إف سي” بهدفين مقابل لا شيء وذلك في المباراة التي جمعتهما في افتتاح مباريات المجموعة الثالثة، من البطولة المقامة في نسختها التاسعة على ملاعب نادي ضباط شرطة دبي، وتمتد حتى 21 من الشهر الفضيل، وتحظى بدعمٍ ورعاية من الشيخ محمد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم، وتشهد مشاركة 19 فريقاً.

كما سجلت الجولة، ولحساب المجموعة ذاتها، مواصلة سطوع نجم الوافدين الجدد، عقب فوز فريق “السيلساو” على “الاتحاد الرياضي” بطل نسختي 2013 و2014 وذلك بنتيجة هدف دون رد.

وهيمنت نتيجة الهدفين مقابل هدف واحد على لقائي افتتاح المجموعة الرابعة، والتي شهدت فوز اصباغ الناشيونال على فريق “مركز هانوفر الطبي”، وتخطي الإمبراطور لعقبة دناتا بذات النتيجة.

 

نجح فريق “خلف الحبتور” وفي ظهوره الأول تاريخياً في البطولة، في تحقيق فوزٍ مستحق على فريق “نيس إف سي” بنتيجة هدفين دون رد، وذلك في افتتاح مباريات المجموعة الثالثة.

ونجح راشد علي في افتتاح التسجيل مبكراً لفريقه خلف الحبتور وذلك في الدقيقة الخامسة، قبل أن يتمكن زميله راشد عيسى من إضافة الهدف الثاني في الدقيقة 17، ولينجح الحبتور في الحفاظ على تقدمه حتى صافرة النهاية.

 

قدم فريق “السيلساو” أوراق اعتماده كمنافس قوي على لقب النسخة التاسعة، بعد أن نجح في الفوز على حامل لقب البطولة في نسختي 2013 و2014 فريق الاتحاد الرياضي بهدف دون رد.

وعلى الرغم البداية القوية لفريق الاتحاد الرياضي، إلا أن سرعان ما تمكن اليسلساو من استيعاب الضغط والانطلاق إلى الخطوط الأمامية مع بداية الشوط الثاني، والتي أثمر عنها تسجيل الهدف الوحيد للمباراة والذي جاء عبر لاعبه محمد علي.

عرف فريق أصباغ ناشيونال كيفية قلب تأخره أمام منافسه مركز هانوفر الطبي، إلى فوزٍ صعب بنتيجة “2-1″، وذلك في افتتاح مباريات المجموعة الرابعة.

وجاءت البداية قوية من طرفي المباراة إلا أن كل منهما عجز عن التسجيل في الشوط الأول، لتحمل الدقيقة الثالثة من الشوط الثاني نجاح محمد علي في افتتاح التسجيل لمصلحة “مركز هانوفر الطبي”، إلا أن فرحة الأخير لم تدم لأكثر من دقيقة بعد أن تمكن جلال نسمة في منح “أصباغ ناشيونال” التعادل، قبل أن تحمل الدقيقة 28 عنوان هدف الفوز للناشيونال عبر للاعبه سفيان فاطمة سكنت الشباك.

 

فاجأ فريق الامبراطور منافسه الوافد الجديد فريق “دناتا”، بعد أن نجح لاعبي الفريق الأصفر في حسم اللقاء في الشوط الأول وانهاء المباراة لمصلحتهم بنتيجة هدفين لهدف واحد.

ومنح محمد علي فريقه الامبراطور التقدم في الدقيقة السابعة، والتي اتبعت في الدقيقة 13 بتسجيل الهدف الثاني عبر عبد الرحمن علي، ولينتهي الشوط الأول بتقدم الفريق الأصفر بهدفين دون رد.

ومع وتمكن سعيد صادق لاعب دناتا في تقليص الفارق بتسجله الهدف الوحيد لفريقه ليحافظ فريق الامبراطور على فارق الهدف حتى صافرة النهاية.

 

أثنى الدكتور سعيد الحساني رئيس الاتحاد الرياضي للجامعات، على استمرارية البطولة لعامها التاسع على التوالي، مؤكداً أهميتها كفعالية رياضية تحمل روح الشهر الفضيل، وقال الحساني إن: “الحرص الدائم لفريق الاتحاد الرياضي للجامعات للمشاركة في هذه البطولة، يعود للمستويات التنافسية العالية التي تشهدها في كل عام، فعلى الرغم من غيابنا في نسخة العام الماضي لعدم الاستعداد الكامل للمشاركة، إلا أننا كنا أكثر حرصاً هذا العام للإعداد مبكراً بطموح المشاركة واستعادة اللقب الذي سبق وحققناه في نسختي 2013 و2014”.

وأضاف: “لم نوفق في استغلال العديد من الفرص في مباراتنا الافتتاحية، خصوصاً أن المباريات الأولى عادة ما تحمل حساسية خاصة، ونحن عازمون على تصحيح الأخطاء قبل مواجهتنا المقبلة”.

وشكر الحساني راعي الحدث الشيخ محمد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم، على استمرارية البطولة التي نجحت على مدار السنوات الماضية في حجزٍ مكانٍ لها كأفضل البطولات الرمضانية، وثمن الحساني جهود اللجنة المنظمة العليا، في سعيها الدؤوب للحفاظ على المكاسب والنجاحات.

 

أعرب أحمد عمر مدرب فريق خلف الحبتور عن سعادته بتحقيق فريق الفوز في ظهوره الأول تاريخياً في البطولة، وقال أحمد إن: “السمعة العطرة التي تتمتع بها سباعيات “مكتوم بن راشد” الرمضانية، كانت وراء حرصنا على التواجد في النسخة التاسعة، وتسجيل مشاركتنا الأولى في البطولة، ونحن سعداء لأن نحقق الفوز في مباراتنا الأولى التي جاءت أمام فريق يضم نخبة من نجوم الجاليات في الدولة”.

وأضاف: “نعتمد بشكل رئيس على العنصر المواطن في فريقنا، في ظل السعي للاستفادة من روح هذه البطولة التي انطلقت في العام 2011 وخصصت بشكل رئيس للاعبين المواطنين وإتاحة الفرصة للعناصر الشابة لاكتساب خبرات الاحتكاك بنجوم الكرة الإماراتية”.

 

تقتصر مباريات الجولة الرابعة من دوري المجموعتين الثالثة والرابعة، على ثلاثة مباريات، إذ يلتقي اليوم في العاشرة فريقا مركز هانوفر الطبي والإمبراطور في مواجهة تقام لحساب المجموعة الرابعة، على أن تتبع في الحادية عشرة وعلى الملعبين “1” و”2″ بمواجهتي المجموعة الثالثة، وذلك حين يلتقي “نيس إف سي” مع السيلساو، ويواجه العين منافسه “خلف الحبتور”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق