أخباررياضة و صحة

السعودي الألماني الشارقة ينظم المؤتمر الثاني لطب الأطفال

دبي الإمارات العربية المتحدة

سلام محمد

نظم المستشفى السعودي الالماني الشارقة المؤتمر الثاني لطب الاطفال في إطار خطة المستشفى الشهرية التي ينظم فيها كل قسم مؤتمرا لاستعراض أهم العلاجات والابحاث الحديثة في مجاله، تنفيذا لنهج التعليم المستمر الذي تؤمن به مجموعة مستشفيات السعودي الالماني وتعزيزا لمبادئه وقيمه باعتباره مسؤولية الجميع وإحدى أهم المبادرات المجتمعية التي ترسخ الاسس العلمية الرفيعة وتدعو إلى تبنيها والأخذ بها وتنادي بأن تكون جزءا من منظومة الحياة اليومية وترمي إلى تطوير الآداء المهني للقائمين على قطاع الرعاية الصحية المحلية والإقليمية والعالمية والتي تعد أحد أهم الأنشطة التي تقوم على دعم كل ما من شأنه الارتقاء بالقطاع الصحي ودعم أنشطة التعليم الطبي المستمر وتعزيز البحث العلمي بصفة عامة وبحوث أمراض الطفولة بصفة خاصة .
وقالت الدكتورة ريم عثمان الرئيس التنفيذي لمستشفيات السعودي الألماني الإمارات إن من أهم فوائد حضور المؤتمرات العلمية ما يكتنفه من تجمع علمي بين المختصين في مجال بحثي معين و تلقي وجهات النظر المختلفة من هؤلاء المختصين و المهتمين حول الأبحاث المعروضة وقد تكون بعض المقترحات التي يتلقاها الباحث في مؤتمر ما بمثابة نصائح ذهبية تفتح له آفاقاً جديدة يكمل بها مسيرته اضافة الى أن اهم ما يخرج به المؤتمر وهو تبادل الافكار والخبرات المختلفة بهدف التوصل الى انجع الوسائل في محاربة الفيروسات القاتلة والقضاء على الامراض السارية كشلل الاطفال والحصبة والتهاب الكبد ، وتحسين مستوى الرعاية الطبية والخدمات التي تقدم لرعاية الاطفال والعناية بهم ورفع كفاءة الممرضين وتعزيز قدراتهم على التدخل السريع وتحسين مستوى استجابتهم لما يتطلبه الموقف أو الحادث أو حالة الطفل الصحية.
وأشارت إلى أن أحد أهم أولويات المؤتمر هو تعزيز سبل الاستفادة من هذا التطور والعمل على تعميم تطبيقه من قبل القائمين على تقديم الرعاية الصحية للاطفال على مستوى المنطقة. وقالت ان مجموعة مستشفيات السعودي الالماني حريصة على تعزيز التعاون مع شركائها الاستراتيجيين داخل الدولة وخارجها سعيا للارتقاء بمستويات الرعاية الصحية المقدمة للطفل منوهة بأن الهدف الرئيس من مشاركة الكادر الطبي في مثل هذه المؤتمرات العلمية هو تطوير آدائهم المهني وفقا لأحدث المستجدات على الساحة العالمية.
وتضمنت فعاليات المؤتمر فعاليات المؤتمر عددا من الأوراق البحثية التي ناقشت العديد من الموضوعات الهامة منها السمنة عند الأطفال و التهاب القصيبات (المتزامنة التنفسية) و الإنتان الوليدي عند الرضع بالإضافة إلى الارتجاع الحالب عند الأطفال و نظرة عامة على الأمراض المعدية للأطفال.
عقد المؤتمر بمشاركة أكثر من 150 متخصص من داخل الدولة وخارجها في مجال طب الأطفال، بهدف الاستفادة من نتائج البحث العلمى في الممارسة العملية لطب الاطفال من بينهم خبراء أجانب لمد جسور الخبرة الأجنيية؛ نظرًا لأهمية الرعاية العاجلة للأطفال المبتسرين، حيث إن الإهمال يؤدي إلى ارتفاع نسبة الوفيات أو حدوث إعاقة دائمة للطفل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق