أخبارأخبار عالميةإقتصادتنمية

الطاير يترأس وفد الدولة المشارك في الاجتماع الاعتيادي الرابع لوزراء المالية ومحافظي البنوك المركزية

ضمن اجتماعات المسار المالي لمجموعة العشرين

دبي، الإمارات العربية المتحدة

سلام محمد

ترأس معالي عبيد حميد الطاير وزير الدولة للشؤون المالية، فريق دولة الإمارات العربية المتحدة المشارك في الاجتماع الاعتيادي الرابع لمعالي وزراء المالية ومحافظي البنوك المركزية ضمن اجتماعات المسار المالي لمجموعة العشرين (G20)، والذي عقد عن بعد، لمناقشة آخر المستجدات المتعلقة بالاقتصاد العالمي في ظل تداعيات جائحة وباء كورونا المستجد (كوفيد-19). وضم فريق الدولة المشارك في الاجتماع سعادة سيف هادف الشامسي نائب محافظ مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي.

 

وخلال الاجتماع، أكد معالي عبيد حميد الطاير أهمية معايرة استجابات السياسات المالية مع استمرار الحكومات في السعي لتحقيق انتعاش اقتصادي متوازن ومستدام، مشيراً إلى أن آفاق النمو الاقتصادي في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي وكافة دول العالم مرتبطة ارتباطاً وثيقاً مع مسار انتشار جائحة كوفيد-19، الأمر الذي يتطلب من كافة الحكومات البقاء على يقظة والاستفادة من جميع خيارات السياسة المالية الممكنة لتحقيق انتعاش اقتصادي قوي ومستدام في عام 2021.

 

وقال معاليه: “أتوجه بجزيل الشكر لأعضاء مجموعة العشرين والمشاركين على تعاونهم في تطوير خطة عمل مجموعة العشرين لدعم الاقتصاد العالمي أثناء جائحة كوفيد-19، وعرض مساهمة دولة الإمارات في تطوير هذه الخطة الرائدة وغير المسبوقة. إن خطة عمل المجموعة تعد نموذج مثالي للتعاون العالمي الذي كنا بحاجة إليه لابتكار استجابة منسقة وملتزمة لمواجهة تداعيات الوباء، ونحن في دولة الإمارات سعداء لكوننا جزءاً فاعلاً في تطوير هذه الخطة، ونتطلع قدماً إلى مواصلة مساهمتنا في تطويرها لتوجيه استجابتنا لهذه الجائحة.”

وناقش الاجتماع جملة من المواضيع أبرزها سبل تحسين ترتيبات المدفوعات العالمية عبر الحدود، ووضع القواعد الأساسية لضرائب الاقتصاد الرقمي بين دول المجموعة، وإمكانية تداول العملات الرقمية، كما استعرض الأعضاء التقدم المحرز في مبادرة مجموعة العشرين لتعليق مدفوعات خدمة الدين والمقترح تمديدها لمدة عام. وفي ختام الاجتماع صادق وزراء المالية ومحافظو البنوك المركزية على مخرجات مجموعات العمل ووقعوا على بيان المسار المالي لمجموعة العشرين، كما تم عقد مؤتمر صحفي برئاسة المملكة العربية السعودية بصفتها رئيساً للمجموعة.

 

يشار إلى أن الاجتماع القادم والأخير لهذا العام لوزراء المالية ومحافظي البنوك المركزية لمجموعة العشرين سيتم عقده في 20 نوفمبر 2020، وذلك بعد عقد الاجتماع السادس لوكلاء وزارة المالية ونواب المصارف المركزية المقرر في 19 نوفمبر الحالي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق