أخبارإقتصادرياضة و صحة

القطامي : القطاع الصحي الخاص شريك الهيئة في خدمة أفراد المجتمع

دبي، الإمارات العربية المتحدة

سلام محمد

أكد معالي حميد محمد القطامي مدير عام هيئة الصحة في دبي أن القطاع الصحي الخاص يعد شريكا استراتيجيا للهيئة في خدمة أفراد المجتمع وله الدور الأساس والمهم في الإرتقاء بالمنظومة الصحية في دبي ومواصلة تطورها .

وقال معاليه إن الهيئة لا تدخر وسعا في دعم القطاع الصحي الخاص وتعزيز وجوده وأعماله التوسعية إلى جانب استقطاب المزيد من المستشفيات والمراكز التخصصية العالمية ومتعددة الجنسيات إلى دبي.

جاء ذلك خلال افتتاح معاليه في ممشى الخوانيج بدبي أولى عيادات المستشفى الأمريكي التابع لمجموعة محمد وعبيد الملا حيث أكد أهمية التوسع في المنشآت الصحية الحديثة والمتطورة على مستوى ربوع دبي لتلبية الطلب المتزايد على الخدمات الطبية عالية الجودة .

وأعرب معاليه – لدى تفقده الأقسام المتخصصة داخل العيادة – عن تقدير هيئة الصحة بدبي للجهود الكبيرة التي تقوم بها المستشفيات والمراكز والعيادات الخاصة بجانب منشآت الهيئة لخدمة المجتمع وأفراده .

من جانبه قال بطي الملا رئيس مجلس إدارة مجموعة محمد وعبيد الملا : ” نفخر بالتوسع الذي يقوم به المستشفى الأمريكي دبي واختياره موقعا استراتيجيا لتقديم خدمات الرعاية الصحية المتميزة للمواطنين والمقيمين في إمارة دبي والذي يأتي في إطار الجهود الحثيثة لتقديم خدمات الرعاية الصحية عالية الجودة في كافة أنحاء الإمارة وبما يتماشى مع استراتيجية تطوير القطاع الصحي في الدولة” .

بدوره أعرب شريف بشارة الرئيس التنفيذي لمجموعة محمد وعبيد الملا عن سروره بهذا التوسع الذي يشكل نقلة نوعية بافتتاح أولى عيادات المستشفى في منطقة الخوانيج والمجهزة بفريق طبي يتمتع بكفاءة عالية .. لافتا إلى أن هذه الخطوة تعكس التزام المستشفى بتوفير أعلى معايير الرعاية الصحية للمواطنين والمقيمين في كافة أنحاء دولة الإمارات بشكل عام ودبي بشكل خاص بدعم من الشراكات القائمة مع المؤسسات الطبية العالمية الرائدة مثل مايو كلينيك والتي من شأنها تمكين الآلاف من الحصول على الخدمات الطبية الكفيلة بتغيير حياتهم .

وستسهل العيادة الوصول إلى الخدمات الطبية المتميّزة ومتعددة التخصصات التي من شأنها تلبية متطلبات سكان منطقة الخوانيج والمناطق المحيطة بها على حد سواء .. فيما تشمل قائمة التخصصات التي توفرها العيادة طب الأطفال والرعاية الطبية الأولية وأمراض النساء والأمراض الجلدية وأمراض الأذن والأنف والحنجرة إلى جانب توفير مرافق تتضمن خدمات التشخيص والتصوير الإشعاعي .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق