أخبارإقتصادثقافة

«المعهد المصرفي 2019» … منصة رائدة لتعليم تقنيات «التكنولوجيا المالية» في المنطقة

مجلس الإدارة يصادق على الخطة التدريبية للعام 2019

دبي الإمارات العربية المتحدة 

سلام محمد 

عقد مجلس إدارة معهد الإمارات للدراسات المصرفية والمالية في مقره بدبي، اجتماعاً برئاسة سعادة هشام عبد الله القاسم، رئيس مجلس إدارة معهد الإمارات للدراسات المصرفية والمالية، و جاسم آل علي، نائب رئيس مجلس الإدارة، وبحضور أعضاء المجلس، عبدالله سيف الحثبـــور  ،إيمان عبدالرزاق، شدى شاهر البـــورنــو، و شهــاب عيسي الزعـــابي،وسعادة جمال الجسمي، المدير العام للمعهد، وأمين سر مجلس الإدارة

وصادق مجلس الإدارة على خطة المعهد التدريبة للعام 2019، والتي بدورها ستجعل من معهد الإمارات للدراسات المصرفية والمالية منصة رائدة لتعليم تقنيات وحلول التكنولوجيا المالية -«الفنتك»-   في المنطقة، وذلك لتلبية الخطة الجديدة كافة الاحتياجات الوظيفية لمصارف الدولة ولتوافقها مع الثورة التكنولوجية التي طرأت على القطاع المصرفي والمالي باستخدام “التكنولوجيا المالية” Fintech في عدة مصارف ومؤسسات مالية عاملة بالدولة وانعكست بدورها على متطلبات سوق العمل بالقطاع المصرفي.

كما استعرض مجلس الإدارة، خلال الاجتماع، أبرز الأنشطة والبرامج التي نفذها المعهد منذ بداية العام الحالي وحتى نهاية الشهر الماضي، حيث سجل المعهد أرقاماً قياسية بأعداد المشاركين في برامجه منذ بداية العام الحالي، حيث نفذ المعهد 674 برنامجاً تعليمياً وتدريبياً، وبلغت نسبة المشاركين إلى 15682 متدرب، من ضمنهم 3839 من مواطني الدولة بنسبة بلغت 24% من إجمالي المشاركين، وذلك تماشيا مع رؤية القيادة الرشيدة الرامية إلى تعزيز القدرات والمؤهلات المهنية لدي المواطنين.

ونظم المعهد خلال العام الجاري نحو 484 برنامجاً ضمن الخطة السنوية و91 برنامجاً تدريبياً في برنامج في قطاع التأمين، بالإضافة إلى 53 برنامجاً بمجال التعليم الإلكتروني، كما نظم 9 ورش عمل متخصصة بمشاركة 907 مشاركاً، و26 برنامجاً خاصاً و11 برنامج للشهادات المتخصصة.، حيث تم تصميم هذه البرامج جميعها لتلبي متطلبات التدريب الخاصة بقطاع الخدمات المصرفية والمالية، وبهدف تطوير المؤهلات المهنية للعاملين في قطاع التأمين

وبدوره، تقدم هشام القاسم بالشكر والتقدير لإخوانه من أعضاء المجلس، كما تقدم جمال الجسمي مدير عام المعهد وأمين سر مجلس الإدارة، بالشكر والتقدير إلى رئيس ونائب الرئيس وأعضاء مجلس الإدارة على جهودهم لدعم مسيره المعهد نحو تنفيذ استراتيجيته.

منصة رائدة لتعليم تقنيات «التكنولوجيا المالية» في المنطقة

وقال الجسمي أن المعهد يشهد نمواً ملحوظاً هذا العام. وتعكس زيادة أعداد المشاركين وتنوع برامجنا ودوراتنا التعليمية التزامنا ببناء كادر مؤهل من المواطنين الإماراتيين الذين يعملون في قطاع الخدمات المالية والمصرفية في الإمارات. وكوننا معهداً إماراتياً رائداً، تتوافق جهودنا مع رؤية الحكومة القائمة على صقل مهارات المهنيين من أبناء الإمارات، وصولاً أن يكون قطاع الخدمات المصرفية والمالية في الدولة متكافئاً مع نظرائه حول العالم”. 
وأضاف: “نسعى في المعهد من خلال خطة التدريب الجديدة إلى وضع معايير محددة للقطاع وضمان توافق مبادرات التدريب مع الثورة التكنولوجية التي طرأت على القطاع المصرفي وذلك لتلبية كافة الاحتياجات من خلال دراسة التحديات المتنامية لقطاع الخدمات المالية والمصرفية وتصميم برامج في التكنولوجيا المالية “الفنتك” تلبي هذه الاحتياجات، وذلك بهدف وصول المعهد أن يكون منصة رائدة لتعليم تقنيات التكنولوجيا المالية في المنطقة.

ولفت أن بفضل التعاون المستمر مع المؤسسات الدولية وخبراء القطاع والخبراء المصرفيين ومدراء أقسام الموارد البشرية وتطوير المواهب، سوف نواصل العمل على توفير أفضل برامج التعليم والتدريب المتخصصة لرفع مستوى أداء الموظفين العاملين في مجال التكنولوجيا المالية، وتأهيل الموظفين للاستفادة من فرص العمل على أرض الواقع

بيئة عالمية

ويمضي المعهد قدماً نحو العمل على توفير بيئة تعليمية عالمية لكل الطلاب، علاوة على التطوير المستمر من حيث المنهج الدراسي والمقررات والمدة الدراسية؛ بحيث تتناسب مع متطلبات سوق العمل، فضلاً عن إتاحة الفرصة للطلبة للاستفادة، من برنامج جامعة بانجور البريطانية وهي ضمن أفضل 25 جامعة عالمياً لإنهاء سنتهم الدراسية الأخيرة في بريطانيا والحصول على شهادة البكالوريوس من جامعة بانجور ببريطانيا.

ويمكن لكل الراغبين في الدراسة التوجه لمقر المعهد بالشارقة أو فرعيه في دبي و أبوظبي؛ حيث يتم استلام طلبات الالتحاق والتسجيل؛ وذلك بناء على رغبتهم في المقر الدراسي الذي يفضلونه، كما يمكن التسجيل من خلال موقع المعهد على شبكه الإنترنت www.EIBFS.ae الذي يوفر نموذج التسجيل. وما على الراغبين في الالتحاق بأحد البرامج التعليمية إلا تعبئة النموذج وإرساله إلكترونياً. أو الاتصال على 600566664

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق