أخبارثقافة

برنامج توعوي لاختيار الرفقة الصالحة تنظمه وزارة تنمية المجتمع في جميع إمارات الدولة

"الصاحب ساحب"

دبي، الإمارات العربية المتحدة،

سلام محمد

نظمت وزارة تنمية المجتمع برنامجها التوعوي”الصاحب ساحب”، في مركز فتيات رأس الخيمة، حيث يهدف البرنامج إلى  تثقيف فئة الناشئة الواقعين ضمن سن الحداثة بمفهوم الصداقة الحقيقية ، وكيفية اختيار الرفقة الصالحة،  وتجنب رفقاء السوء وأفكارهم المضللة التي تقود إلى نتائج سلبية تكون سبباً لضياع مستقبل الفرد.

وصرحت إيمان حارب مديرة إدارة الحماية الاجتماعية بوزارة تنمية المجتمع، بأن برنامج الصاحب ساحب الذي تنظمه الوزارة في جميع إمارات الدولة يأتي في إطار الخطة التشغيلية للوزارة والمدرج بالدورة الإستراتيجية الرابعة “2017 ـ 2021″، بوصفه برنامجا توعويا يستهدف فئة المراهقين (من عمر 15 ـ 17 سنة)، المنتسبين للأندية الرياضية ، ومراكز الشباب التابعة لوزارة الثقافة وتنمية المعرفة، حيث يساعد تلك الفئات على التعرف على الكيفية التي يختار بها الصديق الآمن ذي المباديء الرصينة الذي يتسم بالمباديء الأخلاقية ، والقيم الإيجابية، بحيث يكونون عوناً لبعضهم البعض في بناء ذاتهم ووطنهم .

وأشارت حارب بأن برنامج الصاحب ساحب بالإضافة إلى أنه يهدف إلى تعزيز مفهوم الصداقة الإيجابية لدى الناشئة فإنه يعمل على توعيتهم بمخاطر الأفكار الهدامة التي يشهدها العالم، وطرق الوقاية منها ، بالإضافة إلى التعريف بالعواقب المترتبة على التطرف والآثار السلبية الناتجة عن الإصغاء للأشخاص المغرضين والغرباء، كما يهدف البرنامج إلى إثراء الفئات المستهدفة بالمعلومات التي تجنبهم السير في طرق يمكن أن تؤدي إلى  إيذاء أنفسهم ومجتمعهم ، وتسليط الضوء الإعلامي على الأثر السلبي لرفقاء السوء وتجنب الوقوع في شباك المغرضين.

وبينت حارب بأن الوزارة قامت بدراسة لقياس الأثر في العام 2017 ، حيث انتهت الدارسة إلى أن درجة الوعي لدى الفئات المستهدفة كانت نسبتها 42% ، ومنذ أن عملت الوزارة على الإرتقاء بتلك النسبة لدى تلك الفئات من العام الماضي موعد إنطلاق البرنامج فقد حقق وعي الشباب بعد تنفيذ البرنامج  85%.

ومما هو جدير بالذكر أن وزارة تنمية المجتمع نفذت برنامج الصاحب ساحب هذا العام في مركز فتيات رأس الخيمة، حتى تحظى الفتيات بنوع التثقيف الذي يحظى به أقرانهم الفتيان ، حيث قد تم توجيه البرنامج للفتيان في العام الماضي في كل من النادي العربي الرياضي بأم القيوين ، ونادي البطائح بالشارقة ، هذا وستتعاون الوزارة في تنفيذ هذا البرنامج مع جهات أخرى ذات علاقة طلبت تعاون الوزارة معها في تنفيذه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق