أخبارتنمية

تصريح المحامي عيسى بن حيدر المؤسس والرئيس التنفيذي لمكتب بن حيدر للمحاماة والاستشارات القانونية‎

بشأن الحكم الصادر في القضية الجزائية الخاصة بالمجني عليها روضة المعيني

دبي، الإمارات العربية المتحدة 

سلام محمد

قضت محكمة التمييز بدبي برفض الطعون المقدمة من المتهمين على الحكم الصادر عن محكمة الاستئناف والذي تقرر بموجبه تأييد إدانة المتهمين المقضي بها إبتداءً بالحبس لمدة سنة وإبعادهم عن الدولة بعد تنفيذ العقوبة وتغريم مركز فيرست للجراحات اليومية مبلغ 300 ألف درهم وإلزام جميع المتهمين بأن يؤدوا مبلغ التعويض المدني المؤقت المطالب به.

وفي تصريح لعيسى بن حيدر المؤسس والرئيس التنفيذي لمكتب بن حيدر للمحاماة والاستشارات القانونية‎ أوضح بأنه مع صدور حكم محكمة التمييز يصبح الحكم الجزائي نهائياً وغير قابل للطعن، وبهذا يكون القضاء قد إنتصر للعدل المستحق للمجني عليها روضة المعيني وجعل من هذه العقوبة رادعاً قوياً للمتهمين وانذاراً لبقية العاملين في المجال الصحي من الأطباء ومساعديهم لكي يضمن مجتمعنا الآمن عدم تكرار مثل هذه الحوادث  المأساوية التي راح ضحيتها فتاة في مقتبل العمر وأصبحت طريحة الفراش لا تقوى على الحركة بسبب الإهمال واللامبالاة مِنْ قبل المتهمين “.

وأضاف بن حيدر: “نحن بصدد إقامة دعوى قضائية أمام القضاء المدني للمطالبة بالتعويض الجابر للأضرار الكبيرة التي لحقت بالمجني عليها، على الرغم أن هذه الأضرار لا يجبرها أي تعويض مادي مهما بلغت قيمته”.     

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق