أخبارأخبار عالميةإقتصادتنميةثقافة

تعاون بين اينوك و”إس إيه بي” لدعم المواهب الإماراتية عبر برنامج “إس إيه بي” للمهنيين الشباب

المجموعة مستعدة لتوظيف مستشارين معتمدين من خريجي البرنامج لقيادة مرحلة التحول المقبلة

دبي، الإمارات العربية المتحدة

سلام محمد

أبرمت مجموعة اينوك اتفاقية تعاون مع شركة التقنية العالمية “إس إيه بي” بهدف تمكين الشباب الإماراتي من خلال برنامج المهنيين الشباب الذي ينظمه معهد “إس إيه بي” للتدريب والتطوير ويستمر لثلاثة أشهر، ويوفر من خلاله التدريب على المهارات الرقمية والشخصية، كمهارات التواصل، لما يصل حتى 25 مشاركاً من خريجي الجامعات من غير الموظفين أو ممن يعملون في وظائف متواضعة، ليصبحوا مستشارين معتمدين لدى “إس إيه بي” ويعملون في أحدث حلولها الرقمية. كما ستقوم اينوك بموجب هذه الاتفاقية بتوظيف 13 من خريجي البرنامج.

 

وبهذه المناسبة، أكّدت ماريتا ميتشين النائب الأول للرئيس للمهارات الرقمية لدى “إس إيه بي” جنوب أوروبا وإفريقيا والشرق الأوسط، والمدير التنفيذي لمعهد “إس إيه بي” للتدريب والتطوير، أهمية استعانة الشركات في المنطقة بالمهارات الرقمية لمواصلة دفع عجلات الابتكار والتحول الرقمي، وقالت: “يُنتظر أن تساهم أحدث دفعة من خريجي برنامج “إس إيه بي” للمهنيين الشباب، والتي احتفل بتخريجها في دولة الإمارات خلال ديسمبر الماضي، مساهمة ملموسة في قيادة مشهد التحوّل الرقمي بمجموعة اينوك وغيرها من عملاء “إس إيه بي” وشركائها في قنوات التوزيع، سواء في دولة الإمارات أو الدول الأخرى بالمنطقة”.

 

ومن المقرّر تدريب خريجي الدفعة القادمة في دولة الإمارات واعتمادهم ليصبحوا مديري مشاريع تشغيليين من “إس إيه بي” ومكاملي عمليات تجارية من “إس إيه بي”، وسيتلقّى هؤلاء الشباب تدريبات على المهارات الناعمة والابتكار مثل مهارات الاتصال والتفكير التصميمي.

 

من جانبه، أكّد سعادة سيف حميد الفلاسي، الرئيس التنفيذي لمجموعة اينوك: “نحرص في اينوك على سدّ فجوة المهارات عبر تطوير أساليب عمل مختلفة ومبتكرة. ولتحقيق ذلك نعمل مع شركائنا على تحديد الفرص التي من شأنها رفع مستوى شبابنا الموهوبين، وكلنا ثقة بأن برنامج المهنيين الشباب سوف يتيح لأصحاب المواهب الشابة ما يلزم من مهارات وتدريب لدعم جهودنا في مجال التحوّل الرقمي.”

 

يذكر أن اينوك كانت قد طرحت في العام 2019 برنامج مسرّع الأعمال “نكست” المصمَّم لاستشراف فرص النمو ورصد التحديات في قطاع الطاقة، حيث تصبح المجموعة من خلال هذا البرنامج قادرة على تحقيق رؤيتها عبر تأسيس مشاريع رقمية جديدة، وتمكين التحوّل الرقمي من خلال تنفيذ شامل لأنظمة “إس إيه بي”، وصقل المهارات الرقمية لكوادرها البشرية.

 

وقال زكريا حلتوت المدير التنفيذي لشركة “إس إيه بي” الإمارات، من جهته، إن قطاع النفط والغاز في دولة الإمارات حريص على احتضان الابتكار في ظلّ الحقبة الصناعية الرابعة، مشيرًا إلى أن شراكة اينوك مع برنامج “إس إيه بي” للمهنيين الشباب “تُظهر قدرة الشراكات بين القطاعين العام والخاص على دعم المواهب الإماراتية وتمكينها من قيادة قوى العمل في المستقبل ودعم رؤية الإمارات 2021”.

 

وتقول “إس إيه بي” إن أكثر من 99 بالمئة من خريجي برنامج المهنيين الشباب على مستوى العالم، نجحوا في العثور على وظائف ضمن منظومة العملاء والشركاء التابعة للشركة.

 

لمزيد من المعلومات يمكن زيارة مركز إس إيه بي للأخبار أو متابعة الشركة على تويتر عبر حسابيها: @SAPMENA و@sapnews.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق