أخبارأخبار عالميةثقافة

جمعية الصحفيين الإمارتية تشارك في اجتماع الأمانة العامة للصحفيين العرب بالرياض

الرياض المملكة العربية السعودية

سلام محمد

شارك وفد من جمعية الصحفيين الإماراتية في أعمال اجتماع الأمانة العامة لاتحاد الصحفيين العرب، الذي انعقد يومي 3 و 4 ديسمبر الجاري بمدينة الرياض، واستضافته هيئة الصحفيين السعوديين، تحت رعاية معالي وزير الإعلام الأستاذ تركي بن عبدالله الشبانة، وبمشاركة ممثلو النقابات العربية الأعضاء في اتحاد الصحفيين العرب، ومثل الجمعية محمد الحمادي رئيس مجلس الإدارة، وعبد الرحمن نقي أمين السر العام.

وقال محمد الحمادي، أن جدول أعمال الاجتماع تضمن قضايا تنظيمية وإعلامية مهنية راهنة، وصادق على التقريرين الإداري والمالي، وفي مستهل الاجتماع عبر الحاضرون عن امتنانهم وشكرهم وتقديرهم البالغ لهيئة الصحفيين السعوديين للجهود الكبيرة التي ساهمت في نجاح اعمال اجتماع الأمانة العامة، كما عبروا عن اعتزازهم بالنجاح اللافت الذي حققه منتدى الإعلام السعودي، وعن امتنانهم العظيم للحكومة السعودية على ما وفرته من شروط نجاح هذا الاجتماع ، كما قرر الحاضرون تشكيل لجنة من بين أعضاء الأمانة لإعداد مشروع برنامج عمل خاص بالاتحاد خلال الفترة الممتدة إلى غاية إنعقاد اجتماع المكتب الدائم .

 

وأضاف الحمادي، أن البيان الختامي للاجتماع، عبر فيه عن إنشغاله العميق والشديد إزاء التدهور الخطير لأوضاع الصحافة والصحفيين العرب في البلدان العربية من سيادة مظاهر التضييق والاعتقال والاحتجاز والسجن دون محاكمات وبمحاكمات صورية تفتقد لأبسط شروط المحاكمة العادلة، ولهذا فإن الاتحاد العام للصحفيين العرب يؤكد جاهزيته لمواجهة هذه التعديات الخطيرة ضد الصحفيين والصحفيات العرب وعلى حرية الصحافة والتعبير من خلال برنامج عمل فعال.

واكدت الأمانة العامة على احترام حق الصحفيين في التنظيم الذاتي في إطار تنظيمات مهنية مستقلة، وعدم السماح بإطلاق كيانات نقابية بديلة او موازية والتي تهدف لتفتيت وحدة الأسرة الصحفية العربية، ويحرص الاتحاد على التضامن اللامشروط مع نضالات الزملاء الصحفيين الفلسطينيين الأبطال الذي يواجهون الاحتلال الصهيوني بكل ما يتطلبه ذلك من شجاعة وحراك، ويجدد الاتحاد تنديده الشديد بالسياسة الإجرامية الإرهابية لقوات الاحتلال الصهيوني، وهو إذ يجدد مواقفه الثابتة فيما يتعلق بدعم ومساندة الشعب الفلسطيني الأبي، فإنه يدعو التنظيمات المهنية الصحفية العربية إلى التصدي إلى جميع أشكال التطبيع مع هذا الكيان المجرم، ويجدد الاتحاد إدانته لجميع أشكال ومظاهر الإرهاب التي تمارسه جماعات إرهابية بغيضة والذى أصبح يهدد أمن واستقرار الشعوب والدول وهو ما يدعو إلى بذل ما يتطلب من جهود للتصدي لهذه الآفة الخطيرة.  

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق