أخبارتنميةثقافةرياضة و صحة

“دار البر”: فرحة العيد بالالتزام والوقاية وحماية وطننا ومجتمعنا

باركت للقيادة والشعب والمقيمين والأمة الإسلامية

دبي، الإمارات العربية المتحدة

سلام محمد

رفعت جمعية دار البر أسمى التهاني والتبريكات بحلول عيد الفطر المبارك إلى قيادة الدولة الرشيدة وحكومة دولة الإمارات والشعب الإماراتي والمقيمين على أرض الدولة، وإلى الأمة الإسلامية جمعاء، معربة عن أمنياتها وابتهالاتها إلى الله، تبارك وتعالى، بزوال الغمة عن العالم أجمع، في أسرع وقت، وأن يحفظ الأرواح والصحة والسلامة العامة، ويشفي المرضى والمصابين كافة، وعودة الحياة إلى سابق عهدها، وتعافي مسارات التنمية والبناء والأعمال.

وأكد خلفان خليفة المزروعي، رئيس مجلس إدارة “دار البر”، أن فرحة العيد هذا العام لا بد أن تتجسد في الالتزام بسياسة الدولة في الأزمة العالمية الراهنة، والامتثال لتعليمات ولاة أمرنا، وترجمة توجيهات القيادة على أرض الواقع، عبر التقيد ب”الوقاية” والإجراءات الاحترازية، والحفاظ على “التباعد” خلال العيد والإجازة، وتجنب زيارات التهنئة والمخالطة، وهو ما يحضنا عليه ديننا الحنيف، انطلاقا من قول نبينا، صلى الله عليه وسلم (لا ضرر ولا ضرار).

وأشار عبدالقادر الريس مدير عام جمعية دار البر إلى أن فرحة عيد فطر هذا العام تكمن في الحفاظ على صحتنا، وحماية صحة وسلامة أحبابنا وأهلنا وأقاربنا ومجتمعنا، وتعزيز مناعة وطننا المبارك، لافتا إلى أن تقنيات الاتصال المعاصرة ومنصات التواصل الاجتماعي تشكل بدائل نموذجية للزيارات والتهاني المباشرة بالعيد الحالي، وجسرا بديلا لصلة أرحامنا وأقاربنا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق