أخبارتنميةثقافة

دار البر”: (يوم زايد) نقلة نوعية في العمل الإنساني العالمي

دبي، الإمارات العربية المتحدة

سلام محمد

أكدت جمعية دار البر أهمية وقيمة (يوم زايد للعمل الإنساني)، الذي يوافق اليوم، التاسع عشر من رمضان، في مسيرة العمل الخيري الإنساني العالمي، وفي مد أيادي الخير إلى الفقراء والمحتاجين حول العالم، والتخفيف من معاناتهم وتوفير احتياجاتهم، وتعزيز مكانة الإمارات على خارطة العمل الإنساني العالمي، فيما تحتفي الجمعية باليوم الإنساني السنوي بحزمة من المبادرات والفعاليات النوعية.

وأكد خلفان خليفة المزروعي، رئيس مجلس إدارة “دار البر”، أن أبرز وأهم فعاليات الجمعية في هذا اليوم الإنساني الوطني، بأبعاده العالمية، مواصلة وتفعيل المشاريع الخيرية تحت مظلة مبادرة “سابقوا بالخيرات”، الهادفة إلى جمع 100 مليون درهم، لإغاثة ومساعدة الفقراء والمحتاجين والعالقين وخاصة مشروع علاج أصحاب الأمراض المزمنة كمرضى السرطان والعيون والفشل الكلوي والذين تأثروا بالظروف الأزمة حاليا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق