أخبارأخبار عالميةإقتصاد

رحلات مباشر بين منطقة لانكاوي الماليزية والخليج قريباً

السائح الإماراتي والسعودي الأكثر زيارة عربياً

دبى  /ماليزيا 
متابعة سلام محمد 
كشف داتو عزيزان نور الدين الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير سياحة لانكاوي الماليزية(لادا) عن وجود مفوضات حثيثة مع بعض شركات الطيران الخليجية لتسيير رحلاتجوية مباشرة إلى لانكاوي أو عبر مطار ولاية بينانج 

المجاورة، جنبا إلى جنب مع إقامةشراكات ذكية وتعزيز التعاون بين شركات الطيران العالمية ومنظمي الرحلات السياحيةالمحلية والاقليمية والدولية.
وأضاف عزيزان على هامش سوق السفر والسياحة الآسيوي الدولي في لانكاويأمس، إن تركيز (لادا) بالسياحة العربية يحظى باهتمام كبير جدا، مشيرا إلى وجودخطط وبرامج سياحية وترويجية خاصة للسياح العرب  القادمين إلى لانكاوي، ممايتطلب مع الاستعداد بشكل كبير لتلبية احتياجاتهم التي نعرفها تماما بناء علىخبراتنا الطويلة مع السياحة العربية والتي تتجاوز العشرين عاماً.
وأوضح عزيزان بأن السائح السعودي يشكل الرقم الثاني في نسبة السياح للجزيرة،بعد الصين، حيث بلغ عددهم 146,685 سائحا خلال العام 2017، فيما بلغ عددسياح الامارات للجزيرة 29,019 سائحا خلال العام نفسه وأن سوق السفروالسياحة الحالي في لانكاوي (PATA) يمثل هذا العام حافزا قويا لدفع لانكاوي إلىالمستوى الأعلى والأقوى من التنمية وصناعة السياحية.
وأضاف عزيزان بأن العدد الاجمالي للسياح العرب إلى ماليزيا بلغ خلال الفترة من يناير حتى إبريل 2018 نحو 123,156 سائحاً، فيما وصل الرقم الاجمالي للعام الماضي 2017 نحو291,267 سائحاً
وقال عزيزان:” إن لانكاوي هل المكان المناسب للسياح العرب من حيث الطعام الحلالوالمساحات والجبال الخضراء إضافة إلى فعاليات المغامرات والترفيه المثيرة والتيتستقطب جميع أفراد العائلة، موضحا أن لانكاوي تستعد عاما بعد عام للمزيد منالترتيبات التي تناسب السائح العربي، وقال “نعمل بشكل مكثف وقوي مع وكالاتالسياحة والسفر في منطقة الخليج، إضافة إلى العديد من خطوط الطيران، وذلكبهدف توفير خيارات وتسهيلات متنوعة للسياح القادمين من هذه المنطقة”.
وقال الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير سياحة لانكاوي «ستسعى هيئة تطوير سياحةلانكاوي جاهدة لاستقطاب المزيد من السياح من الشرق الأوسط الى ماليزيا التيأصبحت الوجهة السياحية المفضلة اقليميا وعالميا بعد اعتبارها ضمن أفضل ١٠محطيات سياحية في العالم، فأنا واثق اننا سنكون قادرين على تحقيق أهدفنا، كماتعتبر أسواق منطقة الخليج ضمن المحطات الرئيسية للترويج السياحي لماليزيا منذفترات طويلة، حيث تحقق العديد من الانجازات طوال السنوات الماضية ساهمت فيتعزيز السياحة العربية الى ماليزيا وخاصة لانكاوي، ونحن نهدف لزيادة عدد السياحمن منطقة الشرق الأوسط».
وأضاف نور الدین في تصریحات على هامش استضافة هيئة تطوير سياحة لانكاويلفعاليات معرض سوق السفر الآسيوي، إن الهيـئة بالتعاون مع السياحة الماليزيةالمركزية تسعى لاستقطاب المزيد من السياح العرب، موضحا بتوافر كافة أنواعالسياحة ي لانكاوي مثل السياحة البيئية، وسياحة والسياحة الخضراء.

اترك تعليقاً

إغلاق