أخبارأخبار عالميةثقافة

رمضان دبي يحتفي بيوم زايد للعمل الإنساني

دبي الإمارات العربية المتحدة

سلام سلام

نظمت دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي ضمن فعاليات رمضان دبي وبالتزامن مع يوم زايد للعمل الإنساني باقة من البرامج والفعاليات التي جسّدت مآثر مؤسس الدولة الشيخ زايد طيب الله ثراه وعمق تفكيره، وعظيم سعيه للنهوض بالوطن ومؤسساته، والمواطن وأجياله، وبالأمة أجمع.

واستضافت الدائرة بالتعاون مع هيئة تنمية المجتمع وبحضور السيد أحمد درويش المهيري المنسق العام لفعاليات رمضان دبي، سعادة عيد بخيت المزروعي النائب الثاني لرئيس المجلس الوطني سابقا، وكان ممن رافق الشيخ زايد في حياته، في جلسة حوارية بمجلس الراشدية للحديث في فضائل وشمائل الراحل طيب الله ثراه، حيث أفاض في سيرة الشيخ وعلاقته مع الآخر، وجوانب من عطفه، ورحمته، وسخائه، وحكمته في معالجة قضايا الداخل والخارج، وقد أمتع الحاضرين بسرد وقائع حياتية وتاريخية لأول مرة يتم اطلاع الجمهور عليها .

من جهته أكد الشيخ عبد الرحمن الملا واعظ في الدائرة على فضل عمل الخير وإشاعته في الإسلام، وتقديم المعونة للآخر. وآثار المغفور له بإذن الله الشيخ زايد في حث الناس على عمل الخير وصنيعه لعموم الناس، وأثره في الشعوب والإنسانية.

كما شهدت الجلسة مداخلات في الثناء والدعاء للشيخ الراحل. ثم كرم المهيري بعد انتهاء الجلسة والكلمات بعض قراء وأئمة رمضان دبي، ضيوف الدائرة من خارج الدولة، ومن داخلها، ومنهم الشيخ أحمد عبيد، والشيخ أحمد لحدان، والشيخ حميد النقبي، والشيخ سلطان المرزوقي، والشيخ حسن المرزوقي، والشيخ حسين معين الحوسني،  والشيخ جاسم الحمادي، والشيخ عبد الله حسين المرزوقي، واختتم التكريم بشكر ضيف المجلس سعادة المرزوقي والحاضرين.

وقد حضر جلسة مآثر مؤسس الدولة، أعيان الراشدية وجميع المديرين التنفيذيين في الدائرة، وبعض أئمتها وخطبائها.

وفي مسجد الراشدية الكبيرتم تنظيم محاضرة عن يوم زايد للعمل الإنساني ألقاها فضيلة الشيخ عمر سعد باصلعة كبير وعاظ بالدائرة  وقال  إن هذا اللقاء في هذه الليلة المباركة من هذا الشهر العظيم لتجديد ذكرى قائد فذ ورائد عظيم ومصدر إلهام لمجتمع دولة الإمارات والعالم أجمع وقدوة تحذو حذوها الأجيال وإرث للخير متواصل جيل بعد جيل،  لافتاً بأنه قل من يحفر لنفسه صفحات في التاريخ هذا هو أبونا زايد طيب الله ثراه حكيم العرب القدوة والمثل ، ضرب اروع الامثلة في الجود والعطاء والإحسان، فلن تسمع الا الثناء الجميل فعمله كان جميلا، لانه رجل محب لأهل بلده ومحب للناس ، خيره منتشر في كل بقاع العالم، كلها شواهد على احسان ذلك الرجل،  جميع الاجناس والأعراق تشهد له بالجود ، ملك قلوب الإنسانية ، وخيره كان يدل على فطرة طبيعية ، متجسده في دمه ، هذا هو زايد الخير طيب الله ثراه وحفظ الله إرثه ، وجعل مثواه الجنة مع النبين والصديقين والشهداء اللهم أمين، وهذة هي الإمارات يد تبني الأمجاد واليد الأخرى تمتد لكل محتاج . اللهم احفظ دولة الإمارات العربية المتحدة ، من الفتن والأحقاد ودم عليها  نعمة الأمن والخير والإسلام والاستقرار .

كما شهدت منصة فعاليات رمضان دبي في دبي مول إقامة جدارية تحمل صورة الشيخ زايد رحمه الله، وتفاعل الجمهور ومرتادو مركز التسوق معها منذ الصباح ومن كافة الجنسيات والأطياف والأعمار حيث قامو بغرس الزهور فيها على مدار اليوم إلى أن اكتملت الصورة، كما تم على جانبها غرس الزهور على شعاري رمضان دبي وعام التسامح، بالإضافة إلى عرض فيديو قصير عن أهم محطات حياة المغفور له الشيخ زايد وأشهر أقواله، بعدها قام الحكواتي بسرد المزيد من التفاصيل وعمل مسابقات للحضور وتوزيع الهدايا والجوائز عليهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق