أخبارتنميةرياضة و صحة

سعادة السركال: تمثل خارطة طريق جديدة لتطوير الرعاية التمريضية وإرساء منظومة رعاية صحية متكاملة

تصريح سعادة الدكتور يوسف محمد السركال مدير عام مؤسسة الإمارات للخدمات الصحية

دبي الإمارات العربية المتحدة 

سلام محمد

أكد سعادة الدكتور يوسف محمد السركال مدير عام مؤسسة الإمارات للخدمات الصحية أن إطلاق الحزمة الثانية لمشاريع الخمسين والتي تضمنت برنامج متكامل لتطوير كوادر وطنية في قطاع التمريض، يشمل 3 مسارات تدريبية وأكاديمية تتضمن المساعد الصحي ودبلوماً عالياً في طب الطوارئ وبرنامج البكالوريوس للتمريض، ويستهدف 10 آلاف مواطن خلال 5 سنوات، تمثل خارطة طريق جديدة لتطوير الرعاية التمريضية وتوفير المقومات الرئيسية لتأهيل الموارد البشرية المواطنة ضمن هذا القطاع الحيوي والمهم، نحو إرساء منظومة رعاية صحية متكاملة وفق أعلى المعايير العالمية ضمن رؤية الإمارات للخمسين عاماً القادمة.

وأشار سعادة السركال إلى أن الاحتياجات المتغيرة للرعاية الصحية في القرن الواحد والعشرين قد خلقت فرصة للكوادر التمريضية للمساهمة بدور أكبر في تطوير استراتيجيات الرعاية الصحية المستقبلية، مع زيادة التركيز على دور التمريض في عوامل الصحة الوقائية، وتعزيز الصحة العامة للمجتمع والاستفادة بشكل أفضل من التكنولوجيا، ويأتي هذا القرار ليعطي زخماً جديداً لترسيخ أفضل معايير الابتكار في الممارسات التمريضية، وتعزيز مهارات الكوادر التمريضية، من خلال توفير البيئة الداعمة وأدوات التطوير التي تعزز من دورهم في وضع السياسات الصحية بما يساهم في تقديم مقومات الرعاية الصحية الشاملة والمتكاملة التي تستند إلى الرؤية المستقبلية للدولة، وتتماشى مع ما تشهده الدولة من تطور في جميع القطاعات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى