أخبارإقتصادثقافة

“صندوق خليفة” يستقبل الفتيات المشاركات في المخيم الصيفي للعام 2019

للاطلاع على أفكار رائدات أعمال المستقبل والاستماع إلى آرائهن

أبوظبي، الامارات العربية المتحدة

سلام محمد

استقبل صندوق خليفة لتطوير المشاريع ممثلاً برئيسه التنفيذي بالإنابة موزة عبيد الناصري، ورؤساء الإدارات والأقسام، 15 فتاة شابة من المشاركات في المخيم الصيفي الذي أقامه صندوق خليفة في يوليو الماضي. وجاءت الزيارة في إطار الدعوة التي وجهها الصندوق للفتيات من أجل الاطلاع على تجاربهن والاستماع إلى أفكارهن التي شاركن بها خلال فعاليات وورش عمل المخيم الصيفي.

 

وحرصت الناصري خلال الزيارة على الاستماع إلى آراء الفتيات والدروس المستفادة التي خرجن بها بعد المشاركة في المخيم الصيفي، كما أتيحت للفتيات الفرصة للاستفسار أكثر عن ريادة الأعمال وسبل تشجيع ودعم أفكارهن في هذا المجال. من جانبهن، أكدت الفتيات أن المخيم الصيفي كان بمثابة فرصة قيمة لتطوير وتنمية مهاراتهن من خلال ورش العمل النظرية والعملية التي وفرها المخيم والتي أتاحت لهن عرض أفكارهن ومشاريعهن بشكل مفصل.

 

وتضمنت الزيارة جولة على أقسام الصندوق بمرافقة رؤساء الإدارات والأقسام المختلفة من أجل الاطلاع على الأنشطة والخدمات المتنوعة التي يقدمها الصندوق، حيث تأتي هذه الزيارة في إطار الجهود التي يبذلها صندوق خليفة من أجل إعداد جيل جديد من رواد ورائدات الأعمال الناجحين وتعزيز الوعي بين الشباب حول ثقافة ومبادئ ريادة الأعمال والعمل الحر، فضلاً عن تحفيز الإبداع والابتكار لدى هذه الشريحة بما يعود بالفائدة على مسيرة التنمية الاجتماعية والاقتصادية في إمارة أبوظبي ودولة الإمارات.

 

وقالت الناصري: “تستهدف مخيماتنا الصيفية شريحة الشباب انطلاقاً من إيماننا بضرورة الاستماع إلى أفكار هذا الجيل وتشجيعه على دخول عالم الأعمال الحرة وريادة الأعمال وتأسيس مشاريع متوسطة وصغيرة قائمة على أفكار مبتكرة وجديدة من أجل المساهمة في مسيرة التنمية الوطنية. وتأتي دعوتنا للفتيات المشاركات في المخيم الصيفي في إطار مساعينا الرامية إلى دعم دورهن في الاقتصاد الوطني وتعزيز مكانتهن على خارطة الأعمال في الدولة وذلك من خلال تطوير مهاراتهن وتشجيع أفكارهن والعمل على توجيههن من أجل تحويل هذه الأفكار إلى مشاريع حقيقية بالمستقبل تسهم في تحقيق طموحاتهن المهنية والعملية. ونحن إذ نؤمن بأهمية تأهيل هؤلاء الفتيات كي يصبحن رائدات أعمال المستقبل، فإننا نشيد بأفكارهن التي تم طرحها خلال المخيم الصيفي والتي تعكس قدرتهن على تنفيذ مشاريع ناجحة تسهم في نهضة المجتمع والاقتصاد الوطني”.

 

ويذكر أن المخيم الصيفي للفتيات الذي عقدت فعالياته في الفترة من 21 يوليو إلى 25 يوليو الماضي في معهد التكنولوجيا التطبيقية بمدينة محمد بن زايد بإمارة أبوظبي، هو أحد مبادرات صندوق خليفة الرامية إلى غرس روح ريادة الأعمال والابتكار وتمكين شريحة الشباب وتأهيلهم ليصبحوا قادة المستقبل. وعمل المخيم على تطوير مهارات الفتيات المشاركات من خلال ورش عمل نظرية وعملية أتاحت لهن عرض أفكار مشاريعهن لاختيار المشاريع المميزة منها وتحويلها إلى حقيقة على شبكة الإنترنت من خلال محاكاة الواقع الافتراضي لهذه المشاريع بمراحلها المختلفة. وتم تصميم المخيم بالتعاون مع أكاديمية اتصالات بإمارة دبي بالاستناد إلى أسس علمية وخبرات سابقة بحيث يتضمن تعلم مبادئ ريادة الأعمال وتأسيس المشاريع، فضلاً عن اشتماله على أنشطة رياضية وألعاب ترفيهية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى