أخبارأخبار عالميةإقتصاد

طيران الإمارات تفي بوعدها للعملاء وتعزز الثقة بالسفر

دبي الإمارات العربية المتحدة

سلام محمد

أنجزت طيران الإمارات خلال الشهرين الماضيين نحو 650 ألف طلب استرداد، وأعادت أكثر من 1.9 مليار درهم، وذلك وفاء بتعهدها لعملائها تسريع استرداد أموالهم بعد أن تسببت جائحة “كوفيد-19” في تعطيل خطط سفر الملايين حول العالم.

وكانت طيران الإمارات قد تعهدت في أبريل (نيسان) بإعادة الأموال وتسريع الإجراءات وإنجاز طلبات الاسترداد التي بلغت في ذلك الوقت نحو نصف مليون طلب. وحققت الناقلة هذا الهدف بحلول أوائل يونيو (حزيران)، بعد أن عززت قدرتها على معالجة الطلبات من 35 ألفاً إلى نحو 200 ألف طلب في الشهر.

وقال عدنان كاظم، الرئيس التنفيذي للعمليات التجارية في طيران الإمارات: “هذا الوباء غير مسبوق ولم يكن متوقعاً، وخلّف آثاراً ضارة على المسافرين والناقلات الجوية وصناعة السفر عامةً. لقد استطعنا في طيران الإمارات كسب ثقة عملائنا على مر السنين. وعلى الرغم من الأوقات العصيبة على الجميع، إلا أننا ملتزمون نحو عملائنا. لذلك تعهّدنا برد الأموال التي دفعوها لشراء منتجات السفر وسخرنا مواردنا لتسريع إنجاز الطلبات”.

وأضاف قائلاً: “استطعنا تخفيض معدل إنجاز معاملة طلب الاسترداد من 90 يوماً إلى 60 يوماً. ومع تراجع أعداد طلبات الاسترداد الجديدة، فإننا نأمل تحسين هذا المعدل. لا يزال لدينا أكثر من نصف مليون طلب استرداد، ونتوقع إنجازها خلال الشهرين المقبلين. ونود هنا أن نشكر عملائنا على صبرهم وثقتهم بنا، كما نشكر أولئك الذين اختاروا الاحتفاظ بتذاكرهم أو إعادة الحجز للسفر في وقت لاحق، ونتطلع إلى الترحيب بهم على رحلاتنا قريباً”.

المرونة والضمان

توفر طيران الإمارات حالياً رحلات للمسافرين إلى أكثر من 50 مدينة، مع إمكانية مواصلة السفر بسهولة وأمان عبر دبي بين الأميركتين وأوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا ومنطقة حوض المحيط الهادئ الآسيوية. وقد أعلنت دبي مؤخراً أنها ستفتح أبوابها لاستقبال الزوار الدوليين اعتباراً من 7 يوليو (تموز) 2020.

وبالإضافة إلى إعادة أموال العملاء، تواصل طيران الإمارات مراجعة سياسات الحجز ومنتجات السفر. ومع إقدام العديد من دول العالم على إعادة فتح حدودها تدريجياً، فقد أجرت طيران الإمارات مراجعة لسياساتها من أجل توفير مزيد من الثقة لدى عملائها وتشجيعهم على التخطيط للسفر وحجز رحلاتهم.

ويمكن للعملاء الذين يشترون تذاكر طيران الإمارات حتى 31 يوليو (تموز) 2020 للسفر في أو قبل 30 نوفمبر (تشرين الثاني) 2020، وكانت حجوزاتهم مرنة Flex أو مرنة للغاية Flex Plus، تغيير خطط سفرهم التسهيلات التالية. كما يستفيد من التسهيلات الذين تتعطل خطط سفرهم بسبب قيود الطيران أو السفر المتعلقة بـ” كوفيد-19″ مهما كانت فئة حجوزاتهم:

  • تغيير تاريخ السفر في نفس الدرجة إلى الوجهة المحجوزة، أو من/ إلى دبي مجاناً
  • إعادة الحجز إلى وجهة بديلة لطيران الإمارات في نفس المنطقة، أو من/ إلى دبي مجاناً
  • تمديد صلاحية التذكرة لعامين من تاريخ الشراء للاستخدام المستقبلي
  • تحويل قيمة التذكرة إلى قسيمة سفر يمكن استخدامها كرصيد لشراء منتجات السفر في المستقبل مع طيران الإمارات، ما يوفر مرونة للحجز من جديد مستقبلاً

كما يمكن لعملاء طيران الإمارات الذين تعطلت خطط سفرهم بسبب “كوفيد-19” طلب قسائم السفر أو استرداد الأموال عبر نموذج رقمي على موقع طيران الإمارات الشبكي، أو الاتصال بوكيل السفر للمساعدة.

وسوف يتمكن عملاء طيران الإمارات في مختلف محطات الشبكة الحالية من السفر إلى دبي، بعد الإعلان عن فتح أبواب المدينة أمام الزوار، من السياح ورجال الأعمال، اعتباراً من 7 يوليو (تموز) 2020. يرجى الضغط هنا للاطلاع على مزيد من المعلومات عن متطلبات سفر الزوار الدوليين.

لمزيد من المعلومات حول رحلات طيران الإمارات وخدماتها الحالية، تفضلوا بزيارة www.emirates.com/wherewefly

وتطبق طيران الإمارات مجموعة شاملة من الإجراءات الاحترازية من أجل ضمان صحة وسلامة عملائها وموظفيها في مختلف مراحل رحلة العميل. للمزيد من المعلومات قم بزيارة الموقع www.emirates.com/yoursafety .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق