أخبارثقافةرياضة و صحة

كلمة مجلس وزارة الصحة ووقاية المجتمع للشباب بمناسبه إطلاق المدرسة المهنية لشباب الإمارات

دبي الإمارات العربية المتحدة

سلام محمد

إن إطلاق المدرسة المهنية لشباب الإمارات من قِبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، “رعاه الله”، تمثل مبادرة استثنائية واستشرافية لتعزيز الدور المستقبلي للشباب وإدماج طاقاتهم البناءة بالاحتياجات العملية لسوق الإمارات، نحو تحقيق الريادة في وظائف المستقبل، من خلال منظومة تعليمية غير تقليدية، عبر مساقات عملية مهنية متقدمة تحت إشراف المؤسسة الاتحادية للشباب لعقد الشراكات مع المؤسسات المعنية وخبراء متخصصين.

يُعبّر إطلاق المدرسة المهنية لشباب الإمارات بالتزامن مع اليوم العالمي للشباب، عن الثقة التي توليها القيادة الرشيدة في شباب الوطن كأولوية وطنية في تحقيق محاور وأهداف مئوية الإمارات 2071 لتوفير بيئة حاضنة لإبداع الشباب ودعم مشاركتهم في تحقيق مستهدفات الأجندة الوطنية للشباب، ليكونوا قادة حقيقيين متحملين للمسؤولية الوطنية، ومؤمنين بتعزيز روح الانتماء والولاء للدولة، وليأخدوا دورهم في عملية التنمية المستدامة ودعم مسيرة الحكومة في ريادة مسيرة الابتكار وترسيخ المكانة الريادية والدور الفاعل لدولتنا في ميادين التنافسية.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق