أخباررياضة و صحة

مجلس دبي الرياضي يعلن عن تنظيم سباق ألترا ماراثون المرموم

أطول سباق صحراوي في العالم يمتد لمسافة 270 كلم

دبي الإمارات العربية المتحدة

سلام محمد

أعلن مجلس دبي الرياضي عن تنظيم أطول ماراثون في العالم “ألترا ماراثون المرموم”، الذي يقام خلال الفترة من 11 إلى 15 ديسمبر 2018 في منطقة محمية المرموم ويمتد لمسافة 270 كيلومترًا داخل الصحراء، ويبلغ مجموع جوائزه 80000 دولار أمريكي.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد في مقر مجلس دبي الرياضي وتحدث خلاله كلًا من غازي المدني مدير إدارة الفعاليات الرياضي بمجلس دبي الرياضي، والمهندسة علياء الهرمودي مديرة إدارة البيئة في بلدية دبي، و روث ديكنسون الشريك الإداري في مجموعة فيت جروب، وسمير عبدالهادي الرئيس ومؤسس شركة سام تيك، وآني براون رئيس مجلس إدارة شركة هيلث آند سيفتي سوليوشن، والعداء د. خالد السويدي البطل الإماراتي في الماراثون الذي أنهى مؤخرًا سباق ماراثون الرحمة للجري مسافة 327 كيلومترًا في شهر فبراير الماضي احتفالًا بعام زايد، والعداءة جانيت ميرتز البطلة العالمة في سباقات الألترا ماراثون.

وقال غازي المدني: “يحرص مجلس دبي الرياضي على تنظيم الفعاليات الرياضية التي تساهم في نشر الوعي بأهمية ممارسة الرياضة والنشاط والبدني وتبث الروح الإيجابية بين مختلف مكونات المجتمع من سكان إمارة دبي، إيمانًا من المجلس بأن الرياضة تمثل مصدرًا للمتعة والسعادة للجمهور والمشاركين على حد سواء”.

وأضاف المدني: “لقد أصبحت دبي مدينة التحديات التي تختبر قدرات المشاركين البدنية والذهنية والتي تنوعت ما بين تحدي الوحل والثلج والرمال والجبال، وسواء كانت تحديات صباحية أو مسائية فلدينا سنويًا برنامج حافل لهذه البطولات التي تناسب جميع عشاق الرياضة من مختلف الفئات والأعمار والجنسيات، ويعد هذا السباق تحديًا كبيرًا للعدائين من مختلف المستويات حيث أن هذا السباق يعد أطول ماراثون يقام على الرمال وتصل مسافة فئة المحترفين فيه إلى 270 كيلومترًا، وسيكون هذا السباق إضافة مميزة إلى أجندة الفعاليات الرياضية السنوية التي تستضيفها دبي، كما سيساهم في تعزيز التنوع الذي يحرص عليه مجلس دبي الرياضي ومنظمي الفعاليات من أجل توفير الفرصة لعشان الرياضة وللجمهور من مختلف الجنسيات لمتابعة بطولات رياضية مختلفة”.

واختتم المدني: “يولي مجلس دبي الرياضي اهتمامًا خاصًا بمنطقة المرموم حيث تحتل جانبًا مميزًا على أجندة الفعاليات الرياضية السنوية التي أعدها المجلس والتي تتواصل على مدار العام وتصل الفعاليات التي ينظمها ويرعاها المجلس في محمية المرموم إلى أكثر من 20 فعالية رياضية مختلفة تتنوع بين الدراجات الهوائية والجري واليوغا وتحدي العقبات، ويأتي سباق الألترا ماراثون من أبرز الفعاليات الرياضية التي ستنظم في المنطقة والتي سيكون لها صدى كبير، حيث يعد هذا السباق هو أطول سباق ماراثون يقام في رمال الصحراء والذي سيساهم في جذب الأنظار إلى منطقة محمية المرموم وزيادة الترويج السياحي لهذه المنطقة المهمة التي تبلغ مساحتها 40 ألف هكتار وتشكل نسبة 10% من مساحة إمارة دبي، وتجمع عناصر الجمال الطبيعية حيث يوجد فيها مختلف النباتات والحيوانات والطيور النادرة كما أنا تمتلك من المقومات الطبيعية التي تؤهلها لاستضافة الأحداث الرياضية الدولية والمحلية”.

ويعد سباق “ألتراماراثون المرموم” أقوى مقياس للقدرة على التحمل الرياضي حيث يختبر القوة البدنية والقدرة على التحمل الذهني خلال عبور 270 كيلومترًا داخل الصحراء مرورًا بالمناظر الطبيعية الصحراوية الخلابة.

وينقسم السباق إلى ثلاث فئات، الفئة الأولى التي يتنافس فيها المتسابقين على مسافة 270 كيلومترًا ويستمر هذا السباق على مدار 5 أيام، الفئة الثانية يتنافس فيها المتسابقين على مسافة 100 كيلومترًا متواصلة، والفئة الثالثة على مسافة 50 كيلومترًا.

 وستقام قرية السباق بجانب بحيرات منطقة المرموم حيث ستضم خيم للمساعدات الطبية والمياه والمرطبات الأساسية، كما سيتم إنشاء محطات على مسافات متساوية طوال مسار السباق لتسجيل الوقت، وتزويد المتسابقين بالمياه والعصائر، كما سيتواجد طاقم طبي مجهز بأحدث الأجهزة الطبية في كل محطة.

وقالت روث ديكنسون، مديرة الحدث: “تعد محمية المرموم الصحراوية البيئة الأنسب لاستضافة السباق الأقوى في العالم، هدفنا هو توفير الفرصة لنخبة عدائي الألترا ماراثون في العالم والعدائين في مختلف أنواع سباقات الجري الأخرى لخوض تجربة فريدة للسباق وسط هذا المشهد المذهل من الطبيعة الصحراوية الخلابة، والمنافسة في أول وأطول سباق ألترا ماراثون”.

وأضافت روث ديكنسون: “سنوفر للمشاركين أعلى معايير السلامة والأمان خلال السباق كما نود أن نشكر شركائنا الذين تحمسوا للمشاركة في هذا الحدث المميز”.

 سيتم استخدام أحدث تقنيات التتبع وقياس السرعات لمتابعة العدائين على طول مسار السباق من خلال المعدات التي ستوفرها شركة سام تيك الشرق الأوسط، حيث سيتم تزويد كل عداء بشريحة تتبع حديثة لتحديد مكانة وقياس زمنه بدقة، كما سيتم تزويد العدائين بزر الطوارئ الذي سيعطي تنبيه للمنظمين لتقديم خدمات الطوارئ إذا حدثت مشكلة من أي نوع والتي ستمكن اللجنة من تحدي موقع العداء كما ستوفر هذه التقنية أيضًا التتبع والتوقيت المستمر لمنظمي السباق ووسائل الإعلام والمتفرجين وستكون متاحة للعرض على مجموعة متنوعة من الوسائط بما في ذلك الهواتف المحمولة والأجهزة اللوحية وأجهزة الكمبيوتر المحمولة ووسائل التواصل الاجتماعي المختلفة.

 سيتم توزيع المياه على العدائين على أساس الحصص المحسوبة والمنتظمة لضمان تلبية احتياجات الماء، كما تقع محطات الترطيب كل 10 كيلومترات على الطرق.

 وقالت المهندسة علياء الهرمودي مديرة إدارة البيئة في بلدية دبي: “الفعاليات الدولية مثل ألترا ماراثون المرموم يمكن أن تعمل كوسيلة لتوعية الجمهور عن المحمية بسبب العدد الكبير من المشاركين والمتابعين لمثل هذه الفعاليات والتي يمكن أن تروج عن الموقع بين المشاركين والجمهور العام وتبين الجهود التي تبذلها بلدية دبي والمؤسسات الأخرى ذات الصلة جنبا إلى جنب في المحافظة على البيئة وتحقيق الخطط الاستراتيجية لإمارة دبي”.

وأضافت علياء: “قامت بلدية دبي مؤخرًا بإنشاء مرافق ومنشئات جديدة في المنطقة مثل منصات الحيوانات والطيور، ومنصة يوغا، ومنصات لمراقبة شروق وغروب الشمس بالإضافة إلى مسرح لجذب عدد كبير من الزوار لإظهار جمال المنطقة خاصة البحيرات الجديدة التي أصبحت الوجهة الرئيسية لمحبي الطبيعة”.

وتتطلع جانيت ميرتز إلى تجربة فريدة ومميزة للركض في محمية المرموم الصحراوية، وقالت: “يعد هذا الحدث المرموق فرصة رائعة لاستكشاف محمية المرموم الصحراوية المذهلة التي لا مثيل لها والتي يعيش فيها حيوان المها العربية وثعلب الصحراء والغزلان الجبلية وغيرها من الأنواع الرئيسية الفريدة التي تعيش في الصحراء”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق