أخباررياضة و صحة

“محمد بن حم” يرعى ختام بطولة تارجت لرماية “الاسبورتنج” اليوم

أكثر من "100" راميا يتنافسون على ثلاثة بيارق و50 الفا

العين، الإمارات العربية المتحدة

سلام محمد

تختتم اليوم الجمعه منافسات بطولات تارجت لرماية الاسبورتنج للموسم الحالي وذلك بنادي العين للفروسية والرماية والجولف وبمشاركة واسعة من الرماة المحليين والضيوف من مختلف دول العالم حيث يشارك من المنتظر ان يشارك في المنافسات أكثر من 100 رام في الفئات الثلاث يتنافسون على ثلاثة بيارق و50 الف درهم .

وكما هو معروف فان “محمد بن حم” راعي البطولة قدم جوائز مالية للموسم بصفة عامة وللبطولة الختامية بصفة خاصة حيث سيتم منح بيرق على غرار بطولات الهجن والخيل ومبلغ عشرة الاف درهم للفائز الاول بمجموع المشاركات طوال الموسم في كل فئة من الفئات الثلاث “المحترفين والهواة والناشئين ( 12 – 17 سنة ) بينما سيتم تكريم الفائزين بالمراكز الثلاثة الاوائل في البطولة اليوم في كل فئة من الفئات الثلاث حيث ينال الفائز بالمركز الاول خمسة الاف درهم ويحصل الفائز الثاني على ثلاثة الاف درهم ويحصل الفائز الثالث على الفي درهم .

وصرح خالد الكعبي المشرف العام على البطولة انه ستتم رماية 100 طبق للمحترفين و75 طبقا للهواة و50 طبقا للناشئين في التصفيات التأهيلية فيما ستتم رماية 25 طبقا في النهائيات وقال ان باب المشاركة سيظل مفتوحا حتى الدقائق الاخيرة التي تسبق انطلاق المنافسات لأتاحة الفرصة لمن سيحضر من المناطق البعيدة مشيرا الى ان هناك ابطال محترفين في هذه اللعبة سيشاركون الويم لعل ابرزهم  عبيد بن ضاوي، محمد عبدالله الكعبي، لورنس الباروكي، نيكولاس جبّور، سهيل محمد، زهير سعيد الكعبي وغيرهم .  

واشار الكعبي الى ان هذه البطولة ليست الحدث الاول الذي يرعاه  “محمد بن حم” بل سبق له رعاية احداث رياضية عديدة ايمانا منه بدوره المجتمعي لكافة الشرائح من مجتمعنا الرياضي كما ان محمد بن حم رياضي من الطراز الاول يعشق رماية الخرطوش ويشارك في البطولة الحالية و يدعم الرماية لتشجيع الرماة وتحفيز اقرانهم لممارسة اللعبة.

ووجه الشكر الى “محمد بن حم” على دعمه للرماية بصفة عامة والبطولة بصفة خاصة متمنيا ان تحذو باقي المؤسسات الوطنية حذوه في تفاعلها ودعمها لشبابنا ورياضيينا معربا عن امله في ان تكون البطولة مسك ختام الموسم وان تشهد ارقاما قياسية ومستوى متميز سواء على صعيد المحترفين او الهواة او الناشئين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق