أخبارأخبار عالميةإقتصادتنميةرياضة و صحة

“مواصفات” تعمل على إصدار مواصفات قياسية لدعم متطلبات القطاع الصحي في الدولة

أبوظبي الإمارات العربية المتحدة

سلام محمد

 

كشفت هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس عن عملها حالياً على إصدار مواصفات قياسية لدعم متطلبات القطاع الصحي في الدولة.

جاء ذلك خلال لقاء صحافي عقد اليوم الثلاثاء مع مدير عام هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس عبد الله المعيني

التحول الإلكتروني
وعملت الهيئة على وضع خطة للتحول الإلكتروني لكافة الخدمات المقدمة للجمهور حيث استطعنا منذ نهاية 2018 من الوصول إلى نسبة 100% للتحول الإلكتروني للخدمات المقدمة، مما أتاح لنا خلال جائحة كورونا المزيد من المرونة في تقديم الخدمات، كما عملت الهيئة ومنذ ظهور الجائحة في الصين وبداية انتشارها في بقية إقطار العالم وبالتنسيق مع شركائها على توفير حلول مبتكرة للخدمات التي تتطلب تقييم للموقع حيث تم اعتماد آلية للتقييم عن بعد قبل بدء فترة التعقيم في الدولة، مما ساهم في جاهزية الهيئة للاستمرار في تقديم كافة الخدمات خلال الجائحة.

وبلغ عدد الشهادات التي تم إصدارها منذ بداية العام وخلال فترة الأزمة 8,859 شهادات المطابقة، و98 علامة الجودة الإماراتية، و17 علامة الحلال الوطنية، 72 شهادة تسجيل جهات تقييم المطابقة، و14 شهادة اعتماد جهات تقييم المطابقة، 3 شهادة تعيين جهات تقييم المطابقة، 34 شهادة تسجيل جهات منح شهادات الحلال، 69 شهادة أدوات القياس القانونية، 3093 شهادة فحص ظاهري للمركبات، 33 بيان حالة منتج لشحنة جمركية، 3093 بيان حالة منتج للمركبات المستعملة المستوردة، 2542 بيان حالة منتج لشحنة جمركية، 134 شهادات الشارة الخليجية للأجهزة الكهربائية، 36 شهادات ورش اصلاح المركبات، و1227 شهادات رقم القاعدة للمقطورة.

المواد المخالفة
أما بالنسبة لعدد المواد التي خالفت المواصفات والمقاييس الاماراتية، فقد تضمنت71 منتجاً (ألعاب أطفال- منتجات كهربائية- مقاعد أطفال- قفازات طبية- معقمات اليدين)، إذ تم رصدهم عبر نظام “مانع الاتحادي” والإحصائية منذ أول 2020 حتى اليوم.

وحرصت “مواصفات” على توفير التسهيلات المقدمة للشركات بهدف تسريع عملية الإنتاج والاستيراد لمستلزمات التعقيم، وذلك من خلال اعتمادها مواصفات قياسية دولية في مجال التجهيزات الصحية، تتضمن 7 مواصفات قياسية دولية لمواكبة الظروف الحالية والطارئة، ودعم خط الدفاع الأول من الطواقم الطبية والتمريضية والمستشفيات، وتشمل القفازات الطبية وواقيات العيون وألبسة وسترات الوقاية من العوامل المعدية والمستخدمة في الجراحة والمعقمات والمطهرات المضادة للميكروبات.

المواصفات الدولية
وتشمل المواصفات الدولية التي تم تبنيها: القفازات الطبية وواقيات العيون وألبسة وسترات الوقاية من العوامل المعدية والمستخدمة في الجراحة والمعقمات والمطهرات المضادة للميكروبات.

وتعمل الهيئة وبالتنسيق مع كافة الشركاء على إعداد وتبني المواصفات القياسية التي توفر مرجعية فنية لمراقبة جودة و سلامة المنتجات التي تطرح في الاسواق خصوصا في مجال إجراءات السلامة المتعلقة بمكافحة إنتشار فايروس كورونا 19.

وقد تم مؤخراً إصدار 32 مواصفة قياسية في مجال إجراءات السلامة المتعلقة بمكافحة إنتشار فايروس كورونا 19، تتضمن على سبيل المثال مواصفات المعقمات و اجهزة التنفس و الملابس الواقية، وقد تم تبني هذه المواصفات عن مواصفات دولية مما يساهم في تقليل العوائق الفنية أمام التبادل التجاري و يضمن سهولة تأمين هذه المنتجات من الاسواق الدولية (لمزيد من المعلومات يمكن مراجعة إدارة المواصفات)

أهداف 2020
وتعمل الهيئة من خلال الخطة الإستراتيجية 2017-2021 والتى تم وضعها للتماشى مع أهداف الأجندة الوطنية 2021 و مساهمة الهيئة فى تحقيق مستهدفات التطوير فى الدولة من خلال وضع 4 أهداف إستراتيجية تصب فى ضمان جودة و سلامة المنتجات فى السوق المحلى سواء المصنعة محليا أو المستوردة مما يعزز التنمية المستدامة و جودة الحياة و ذلك من خلال وضع المواصفات القياسية المناسبة و عمليات الرقابة و مسح الأسواق المستمرة.

وتعمل الهيئة حالياً على إصدار مواصفات قياسية لدعم متطلبات القطاع الصحي في الدولة لدعم مجهودات الحكومة فى مواجهة الجائحة تستند إلى أسلوب علمى وأكاديمي و قد أصدرات الهيئة حتى الأن مجموعة من المواصفات التى تقنن مواصفات الكمامات و المعقمات الطبية و دعمت ذلك بحملة توعية مستمرة عنفى نفس المجال أعتمدت فيها على قنوات التواصل الإجتماعى المختلفة و اللقاءات الإفتراضية مع الشركاء.

وفي مجال الخدمات، تطور الهيئة قنوات الوصول لخدماتها الرقمية لإتحاتها للمعنين دون التدخل البشرى وعلى مدار 24 ساعة من خلال التعزيز بتقنيات الذكاء الإصطناعى فى اتخاذ القرار فى إصدار المعاملات مثل تطوير خدمات بيان حالة المنتج (الإفساح الجمركى) و شهادات المركبات المستعملة المستوردة.

مشروع استراتيجي
وفى مجال المقاييس تستمر الهيئة فى مشروعها الإستراتيجي والمستمر من2017 لضبط الموازين والعدادات بأنواعها المختلفة على مستوى الدولة من خلال التعاون مع شركائها المحليين فى الحكومات المحلية مما سيعود بالأثر الإقتصادى والإجتماعي والبيئى الملحوظ على المجتمع.

وتم الانتهاء من ضبط عدادات المحروقات مثل عدادات البنزين فى مواقع عدة على مستوى الدولة وجسور الوزن الثقيل كما تعمل الهيئة من خلال إدارة المقاييس على ضبط المنتجات المعبأة مسبقاً مثل أوزان الدواجن المجمدة و العبوات بأنواعها على مراحل المشروع وحتى 2021

ودعماً لجاهزية الدولة للمستقبل، اعتمدت الهيئة مشروعاً طموحاً لنشر ثقافة الابتكار من خلال توفير أسس وبروتوكولات ومنهجيات واضحة في تقييم الابتكارات والمنتجات ذات الأداء المتميز، تمهيدأ لإصدار علامة وطنية للمنتجات المبتكرة، بناءاً على أداءها و تغطيتها لإحتياجات المستهلك والمجتمع، كما ستعمل الهيئة على استقطاب وإنشاء مراكز بحث وفحص واختبار حاصلة على الاعتراف العالمي لمنح شهادة المنتجات المبتكرة

تسهيلات الهيئة
وشملت التسهيلات التي قدمتها هيئة مواصفات للمتعاملين معها خلال أزمة كوفيد -19، تمديد صلاحية الشهادات المنتهية خلال الفترة من تاريخ 1 مارس (آذار) 2020 لمدة 3 اشهر وحتى 30 يونيو (حزيران) 2020، وقبول تقارير الفحص التي مضى عليها أكثر من 3 سنوات حتى 5 سنوات، والتقييم عن بعد للمنشأت التي تتطلب زيارة ميدانية، وقبول التحويل البنكي في المعاملات المالية في حال وجود مشكلة على الدفع افلكتروني، واستثناء تطبيق البنود الخاصة بإشتراطات توفر بطاقة البيان باللغة العربية من تطبيق اللائحة الفنية رقم UAE.S 9 والمتعلقة بإشتراطات بطاقة البيان للمواد الغذائية المعلبة، وعلى صعيد نظام الاعتماد الوطني الإماراتي، تمثلت الإنجازات في:

كما تضمنت التسهيلات إصدار وتعميم دليل الإجراءات الاحترازية لضمان السلامة خلال عمليات التقييم في الموقع (التسجيل والاعتماد) في بداية اعلان الجائحة، وتفعيل سياسة الأزمات الخاصة بتقديم خدمات تسجيل جهات تقييم المطابقة لدى الهيئة وفق قرر مجلس الوزراء 35 للعام 2015، وتفعيل سياسة الأزمات الخاصة بتقديم خدمات نظام الاعتماد الوطني الإماراتي خلال جائحة كوفيد 19 ومنذ 16 مارس 2020، وتفعيل تطبيق آليات التقييم عن بعد لجهات تقييم المطابقة بهدف التسجيل والاعتماد.

مشاريع أخرى خلال كوفيد-19
وأنجزت الهيئة مشروع البحث العلمي لتطوير جهاز معايرة أدوات الحرارة الطبية بالأشعة تحت الحمراء، حيث قامت الهيئة من خلال برنامج التعاون مع المعهد الوطني للقياس بإنجاز مشروع رائد في مجال المقاييس العلمية وهو تصميم وتصنيع جهاز المعايرة الحرارية ( Black Body ) في مختبرات قياس الحرارة في المعهد الوطني.
ويهدف المشروع إلى وفير خدمة المعايرة لمعايير قياس الحرارة بالأشعة تحت الحمراء التي يتم استخدامها لضبط هذه الأدوات والتأكد من دقتها نظرا للحصول على نتائج دقيقة في الظروف الحالية واستخدام ادوات قياس الحرارة بشكل كبير في معظم المرافق العامة في الدولة.

6 أجهزة
وقامت الهيئة بتصنيع 6 أجهزة من المشروع العلمي ودعمت الدولة معاهد القياس الوطنية في دول مجلس التعاون الخليجي وتزويدها بنموذج من هذه الاجهزة ضمن التكامل الخليجي للجهود في هذا المجال ورفع كفاءة القياسات العلمية في دول الخليج العربية

وأطلقت الهيئة الحملة الرقابية للتأكد من مطابقة موازين الحرارة الطبية بالأشعة تحت الحمراء وذلك بناء على توصيات مجلس إدارة الهيئة بتكثيف عمليات الرقابة على موازين الحرارة بالأشعة تحت الحمراء infrared Thermometers المستخدمة في قياس حرارة الجسم والتي يتم استخدامها بشكل إلزامي في كافة المراكز التجارية والمرافق العامة في الفترة الحالية للوقاية من خطر انتشار فيروس كورونا.

وستنفذ الهيئة في بداية شهر يوليو (تموز) حملات رقابية على الجهات المستخدمة لهذه الأدوات للتأكد من مطابقتها للمتطلبات الفنية وإجراء التحقق الفني لهذه الأدوات لضمان عدم تجاوز حدود االأخطاء المسموح بها في اللوائح الفنية

رسوم المواصفات
وانسجاماً مع قرارات مجلس الوزراء باعتماد حزمة إجراءات حكومية للوقاية من تداعيات فيروس “كورونا” المستجد (covid-19)، وتسهيلاً على شركاء وعملاء هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس “مواصفات”، وبما يدعم سير العمل واستمراريته بصورة طبيعية، مددت الهيئة صلاحية شهاداتها لـ7 خدمات لمدة 3 أشهر، فضلاً عن اتخاذ مجموعة من الإجراءات الاستثنائية التي تضمن سلاسة تدفق الأغذية إلى الدولة، دون إخلال بمتطلبات سلامة المنتجات والواردة في اللوائح الفنية الصادرة عن الهيئة.

كما مددت الهيئة صلاحية شهادات المطابقة للمنتجات، المنتهية في الأول من مارس 2020 ولمدة ثلاثة أشهر، قابللة للتمديد، وترخيص استخدام علامة الجودة الإماراتية، وتسجيل جهات تقييم المطابقة، وتسجيل جهات منح شهادات الحلال، وترخيص استخدام العلامة الوطنية للحلال حسب متطلبات الصحة والسلامة، وإصدار شهادات تشغيل مشاغل وصيانة وإصلاح ومعايرة أدوات القياس القانونية، وإصدار شهادات إقرار النوع والمطابقة لأدوات القياس.

وحدثت الهيئة جدول الرسوم لبعض خدمات الهيئة بحيث تكون رسوم علامة الجودة الإماراتية للمشاريع الوطنية الصغيرة والمتوسطة هي 1000 ألف درهم لمدة 3 سنوات، كذلك رسوم المشاريع الوطنية تم تحديثها لتكون أقل بنسبة 50% في قيمتها عن الرسوم السابقة لعلامة الجودة الإماراتية.

موصفات جديدة بسبب كورنا
اعتمد مجلس إدارة “مواصفات”، مواصفات قياسية دولية في مجال التجهيزات الصحية، تتضمن 7 مواصفات قياسية دولية لمواكبة الظروف الحالية والطارئة، ودعم خط الدفاع الأول من الطواقم الطبية والتمريضية والمستشفيات، وتشمل القفازات الطبية وواقيات العيون وألبسة وسترات الوقاية من العوامل المعدية والمستخدمة في الجراحة والمعقمات والمطهرات المضادة للميكروبات.

وتشمل المواصفات الدولية التي تم تبنيها: القفازات الطبية وواقيات العيون وألبسة وسترات الوقاية من العوامل المعدية والمستخدمة في الجراحة والمعقمات والمطهرات المضادة للميكروبات.

مواصفات الكمامات المحلية
اعتمدت الهيئة 39 مواصفة قياسية (اختيارية) جميعها تدعم جهود الدولة للمساعدة في تطبيق الإجراءات الإحترازية الصحية للتعامل والحد من انتشار الفيروسات والأوبئة، ومن أبرز هذه المواصفات: مواصفات قياسية لأقنعة الوجه (الكمامات) والمعقمات والمطهرات والقفازات، والملابس الواقية، وأجهزة التنفس ومتعلقاتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق