أخبارأخبار عالميةرياضة و صحة

“موسى شناعة” يتوج بطلاً لبطولة جبل علي الصيفية لأساتذة الجولف

3 ضربات تحت المعدل منحته تسجيل الرقم القياسي

دبي الإمارات العربية المتحدة

سلام محمد

توج الشاب الواعد الأردني موسى شناعة بطلاً لبطولة جبل علي الصيفية لأساتذة الجولف بتسجيله الرقم القياسي الأول من نوعه بثلاث ضربات تحت المعدل وبنتيجة 67 ضربة وبفارق مريح ب 6 ضربات عن اقرب منافسيه الوصيف السويسري ارجنديوال بتسجيله 73 ضربة، وحل ثالثاً الامارات عبد الله كلبت ب8 ضربات فوق المعدل بتسجيله 78 ضربة.

جاء ذلك في ختام البطولة التي نظمتها شركة تنظيم فعاليات الجولف وبالتعاون مع إدارة ملاعب جبل على للجولف التي احتضنت منافسات بطولة أساتذة الجولف لفئة الشباب والمقامة تحت التصنيف العالمي لشباب الجولف، وتحرص الشركة على تنظيمها على ملاعب الدولة بمعدل 6 بطولات خلال الموسم.

وشهدت البطولة بنسختها الصيفية الثانية مشاركة أكثر من 40 لاعب من العديد من الجنسيات من المقيمين والوافدين للمشاركة بالبطولة بهدف الحصول على نقاط التصنيف العالمي للعبة.

 

وفي منافسات فئة الصافي بعمر اقل من 10 سنوات حصد المركز الأول اللاعب هاشم شناعة المركز الأول وحل ثانياً الياباني شون وايدر والثالث النمساوي ايوان وايدور.

 

“كاتي” بطلة الفتيات

وبمنافسات الفتيات بفئة الجروس فازت الإنجليزية كاتي بيبي بالمركز الأول 69 ضربة، والهندية اسيا سليم وصيفة 85 ضربة والكندية كرامه بريدغمان ثالثة 91 ضربة.

وبمنافسات فئة الصافي حققت المركز الأول الكندية مايا بريدغمان المركز الأول وحلت بالوصافة الكندية اشوريا.

 

تأجيل توزيع الجوائز

وشهد البطولة علي كلبت المدير العام لشركة تنظيم فعاليات الجولف وعبد الله شناعة المدير التنفيذي للشركة، وعدد كبير من أولياء الأمور والمهتمين باللعبة والبطولة، وحرص المسؤولين على عدم تسليم الجوائز والهدايا للفائزين تنفيذا لتعليمات التباعد الاجتماعي للمحافظة على سلامة اللاعبين باتخاذ الإجراءات الاحترازية من الفيروس المستجد “كورونا”، وسيتم ارسال الجوائز للاعبين لا حقاً.

 

كلبت : محطه مهمة للموسم

واعتبر علي كلبت ان هذه البطولة تمثل محطة مهمة للاعبين واللاعبات لعودتهم لساحات اللعبة بعد التوقف لمدة 3 شهور بسبب الجائحة، وتعتبر الخطوة الأولى في اطار الاستعداد للموسم الجديد، وثمن المشاركة وتحفيز أولياء الأمور لأبنائهم.

وبدوره قال عبد الله شناعة ان البطولة حققت أهدافها والتي تستهدف عودة اللاعبين لمضامير اللعبة وثمن النتائج التي تحققت رغم غياب اللاعبين عن ساحات اللعبة خلال فترة الجائحة وهذا يعكس رغبة اللاعبين في العودة والتحدي بساحات اللعبة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق