أخبارأخبار عالميةتنمية

36 مليون درهم جنتها الأسر الإماراتية المنتجة من “الصنعة”

415 أسرة عرضت ما يفوق 50 ألف منتج في "الصنعة" بالقرية العالمية حتى 2018

عفراء بوحميد: وزارة تنمية المجتمع وفّرت 1642 معرضاً للأسر المنتجة داخل الدولة وخارجها

 

دبي الإمارات العربية المتحدة

سلام محمد 

بلغ إجمالي الدخل الذي حققته الأسر المنتجة المسجلة ضمن قاعدة بيانات وزارة تنمية المجتمع، والمشاركة في جناح “الصنعة” بالقرية العالمية منذ العام 2009 حتى نهاية موسم 2017/2018م، 24 مليوناً و555 ألف درهم، فيما حققت المعارض التسويقية للأسر المنتجة منذ العام 2008 حتى نهاية العام الماضي 2018، 11 مليوناً و330 ألفاً و808 دراهم، بمجموع فاق الـ 36 مليون درهم جنتها الأسر المنتجة تحت مظلة “الصنعة”.
وبلغت إيرادات الموسم السابق من القرية العالمية 2017/2018، نحو 7 ملايين درهم و100 ألف درهم، فيما كان المبلغ الإجمالي الذي حققته الأسر المنتجة في الدورة الأولى من مشاركتها في جناح القرية العالمية لموسم 2009/2010م، 465 ألف درهم فقط.
وأكدت عفراء بوحميد مديرة إدارة برامج الأسر المنتجة بوزارة تنمية المجتمع، أن عدد الأسر المنتجة المشاركة في جناح الصنعة بالقرية العالمية منذ 2009، بلغ 415 أسرة منتجة بمختلف الفئات العمرية والتعليمية، فيما وصل إجمالي عدد المنتجات التي تم عرضها في جناح الصنعة حتى 2018 ما يفوق 50 ألف منتج من المنتجات المبتكرة التي تناسب مختلف أذواق أفراد المجتمع، بما فيها الأزياء العصرية وأرقى أنواع العطور ومجموعة من الملابس والإكسسوارات النسائية وملابس الأطفال، بالإضافة إلى الأواني المنزلية وأدوات التصميم والتزيين والديكور، والتي تم إنتاجها بطريقة إبداعية ومبتكرة تمزج بين الماضي والحاضر وتلبي رغبة جميع الأذواق.
وتطرقت بوحميد إلى المعارض التسويقية التي كانت في العام 2008 حيث انطلاق مبادرة الأسر المنتجة، 31 معرضاً شاركت فيها 239 أسرة وحققت مردوداً مادياً بلغ 15 ألف درهم، في حين وصلت في العام الماضي 2018 إلى 116 معرضاً جمعت 1552 أسرة إماراتية منتجة، وجنت مليوناً و467 ألفاً و695 درهماً.
وقالت إن عدد المعارض التي وفرتها وزارة تنمية المجتمع للأسر الإماراتية المنتجة منذ انطلاق المبادرة وصل إلى 1642 معرضاً داخل الدولة وخارجها، شاركت فيها 9525 أسرة منتجة مع التكرار، والتي جمعت بمجملها 11 مليوناً وأكثر من 330 ألف درهم.
وأضافت مديرة إدارة برامج الأسر المنتجة أن وزارة تنمية المجتمع تهدف من وراء تنظيم المعارض التسويقية إلى الترويج والتسويق لمنتجات الأسر المواطنة في مختلف إمارات ومناطق الدولة، وقد امتد تسويق المنتجات إلى خارج الدولة، حيث شاركت الوزارة في 12 معرضاً خارجياً في دول عربية وأجنبية، وذلك بهدف التعريف بدور المرأة الإماراتية مجتمعياً واقتصادياً ودورها أيضاً في دعم الإنتاج المحلي والوطني، إلى جانب إبراز المنتج المحلي والتعريف به إقليمياً وعالمياً.
وأوضحت عفراء بوحميد أن المنافذ التسويقية البالغ عددها 8 منافذ على مستوى الدولة، والمتمثلة في مجموعة محلات مجانية لبيع منتجات الأسر المواطنة طوال العام، تعد حكراً على دولة الإمارات التي تعد الدولة الأولى خليجياً وعربياً في تقديم هذه الخدمة المجانية للأسر المنتجة ويعود الدخل بالكامل على الاسرة المنتجة.
وأكدت أن أبرز منافذ التسويق للأسر المنتجة، بالإضافة إلى القرية العالمية، هي: منفذ جبل علي، منفذ بن سوقات، أسواق الورقاء، أسواق المزهر، وشرف دي جي والمنطقة الحرة لإضافة إلى تسويق منتجات مراكز التنمية الاجتماعية بالإضافة الي منتجات الأسر المنتجة، والتي جنت نحو 390 ألف درهم خلال العام الماضي 2018.
وأشارت عفراء بوحميد إلى أن إدارة برامج الأسر المنتجة في وزارة تنمية المجتمع تُعنى بوضع الخطط والبرامج التأهيلية والتدريبية للأسر المنتجة والإشراف الإداري والفني عليها، بما يرسخ استدامة عطاء الأسر المنتجة، والارتقاء بتنافسية المنتجات المتوفرة، وتحقيق المزيد من المكاسب المادية والمعنوية الأسرية والاجتماعية، برؤية “أسرة متماسكة مجتمع متلاحم”.

انفوغراف الأسر المنتجة
الأسر المنتجة.. تنمية مستدامة مُربحة مادياً واجتماعياً

2408 أسرة في قاعدة بيانات الأسر الإماراتية المنتجة في وزارة تنمية المجتمع حتى نهاية 2018م.
36 مليون درهم حصيلة بيع الأسر الإماراتية المنتجة في مبادرة “الصنعة” لوزارة تنمية المجتمع.
7 ملايين و100 ألف درهم إيرادات الموسم السابق من القرية العالمية 2017/2018م.
50 ألف منتج تم عرضها في جناح الصنعة للأسر المنتجة بالقرية العالمية حتى 2018م.
1642 معرضاً داخل الدولة وخارجها وفرتها الوزارة للأسر المنتجة منذ انطلاق المبادرة في 2008م.

خدمات توفرها الوزارة:
• تسويق منتجات الأسر المنتجة المواطنة في المعارض والمنافذ التسويقية.
• دورات دورية لتأهيل الأسر المنتجة وصقل مهارات أفرادها نحو الأفكار المبتكرة.
• إصدار دليل لمعايير جودة المنتجات وتدريب الأسر على تطبيق أفضل الممارسات.

أبرز منتجات الأسر:
• الأزياء العصرية
• المنتجات الغذائية
• العطور والاكسسوارات
• ملابس الأطفال
• أدوات الديكور
• أثاث ومفروشات
• طباعة وفنون
• خدمات عامة

أهم المنافذ التسويقية:
• القرية العالمية
• منفذ جبل علي
• منفذ بن سوقات
• أسواق الورقاء
• أسواق المزهر
• شرف دي جي
• المنطقة الحرة
• مراكز التنمية الاجتماعية

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق