أخبارأخبار عالميةثقافة

الجامعة البريطانية في دبي تنظم الموسم الثالث لحوارات تيدكس

الاستدامة: من الأفكار إلى الواقع

دبي الإمارات العربية المتحدة 

سلام محمد 

نظمت الجامعة البريطانية في دبي فعالية حوارات تيدكس للمرة الثالثة TEDx وذلك في فندق راديسون ريد في واحة السيليكون تحت عنوان “الاستدامة: من الأفكار إلى الواقع”. وناقش ستة متحدثين قضايا متنوعة تتعلق بالاستدامة. وقد تناول المتحدثون في النقاشات آراء ووجهات نظر متنوعة وعكسوا بذلك تنوع هيئة الطلاب والموظفين لدى الجامعة.

وقد رحب، السيد هيو مارتن ،المسجل العام ورئيس الشؤون الإدارية ، بالحضور وقال: “إن موضوع نقاشات تيدكس لهذا العام تناولت موضوع الاستدامة – وهذا يأتي في الوقت المناسب للمنطقة لأنه يأتي في أعقاب مؤتمرالتغير المناخي COP27 في شرم الشيخ في مصر وكمقدمة لمؤتمر COP28 الذي سيعقد في مدينة إكسبو ، دبي في نوفمبر من هذا العام “.

وقال البروفيسور عبدالله الشامسي، مدير الجامعة البريطانية في دبي: “نحن فخورون بأن نكون جامعة تتعاون مع مختلف المنظمات الحكومية في محاولة لخلق مجتمع أكثر استدامة حيث تعزز برامجنا في البيئة المبنية المستدامة على مستوى الماجستير والدكتوراه التزامنا بتقديم حلول إيجابية وتوفير أفضل الممارسات. في طبعتنا الثالثة من هذا الحدث ، المتحدثون لدينا هم مجموعة نسائية بالكامل ، بما في ذلك حديث الثنائي الفريد من تيديكس لأول مرة ، مما يجلب وجهات نظر جديدة للاستدامة “.

وفي حديثها، سلطت سبيده صمدي، مسؤول أول لعلاقات الطلبة والمرشد المهني، الضوء على أهمية الوعي الذاتي في تحديد وتسخير قوة أفكارنا – الإيجابية والسلبية على حد سواء – لإحداث تغيير مستدام في حياتنا. استكشفت من زينة أبو حية ومريم عبد الله ، كيف يمكننا ممارسة الاستدامة ببساطة عن طريق تغيير خياراتنا عندما يتعلق الأمر بما نأكله وما نتخلص منه.

قارنت الطالبة هورمت أنصاري، وهي خريجة حديثة من الجامعة البريطانية في دبي، انتشار الموضة السريعة في عالم اليوم وكيف أن بعض البلدان الأخرى، مثل بلدها، لا تزال لديها ملابس مستدامة تعتمد على الممارسات التقليدية. علاوة على ذلك ، شككت في الخطاب الحالي حول الاستدامة في صناعة الأزياء..

شاركت طالبة الماجستير، سهام أبو خلف، أفكارها حول مزايا بناء منازل تحت الأرض كوسيلة للعيش الصديق للبيئة والحفاظ على الطاقة للأجيال القادمة.

 فيما ناقشت المهندسة وخريجة الجامعة البريطانية في دبي، تقوى وريكات، الاستدامة من منظور جديد حيث سألت الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 و 12 عاما عن رأيهم في الاستدامة وشاركت تصورهم للاستدامة ووجهة نظرهم الجديدة حول ركائز الاستدامة الثلاث: البيئية والاجتماعية والاقتصادية.

تعد الجامعة البريطانية في دبي واحدة من الجامعات الرائدة القائمة على الأبحاث في المنطقة ، حيث أنها لم توفر تعليما على مستوى عالمي على مدار ال 20 عاما الماضية فحسب ، بل خدمت المجتمع أيضا من خلال التزامها بالتدريب والبحث. تحرص الجامعة البريطانية في دبي على المساهمة في الاقتصاد القائم على المعرفة في دولة الإمارات العربية المتحدة، ومن خلال تنظيم فعاليات مثل تيديكس، تسلط الجامعة البريطانية في دبي الضوء على أهمية تبادل الأفكار والمعرفة.

وتدكس هي منظمة غير ربحية مكرسة للأفكار التي تستحق الانتشار. وقد بدأ كمؤتمر لمدة أربعة أيام في كاليفورنيا قبل 30 عاما ، ثم طور مهمته بمبادرات متعددة وهو برنامج من الأحداث المحلية ذاتية التنظيم التي تجمع الناس معا لتبادل تجارب وتدمج ما بين الأحداث في مقاطع فيديو والمتحدثين المباشرين لإثارة نقاش متواصل وعميق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
ArabicEnglishFrench