أخباررياضة و صحة

ناشئونا يشاركون في تأهيلية “بانكوك “للالعاب الأولمبية بالارجنتين

يشهدها اللورد سباستيان كو رئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى

 

دبي الإمارات العربية المتحدة

سلام محمد

بحضور اللورد سباستيان كو رئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى وعدد كبير من المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي ومجلس ادارة الاتحاد الاسيوي لألعاب القوى تنطلق يوم غد الاثنين منافسات البطولة التأهيلية لألعاب القوى والمؤهلة الى دورة الالعاب الأولمبية الرابعة للناشئين والمزمع اقامتها بالارجنتين خلال شهر اكتوبر المقبل .

كما يحضر البطولة والاجتماعات التي ستقام على هامشها المستشار أحمد الكمالي عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي رئيس اتحاد الامارات لألعاب القوى وناصر سلطان المعمري عضو مجلس ادارة الاجتحاد الاسيوي لألعاب القوى نائب رئيس الاتحاد .

ومن المقرر ان تغادر بعثة منتخبنا الوطني البلاد عصر اليوم الاحد عبر مطار دبي متوجهة الى العاصمة التايلاندية بانكوك للمشاركة في البطولة التي ستقام هناك خلال يومي 4 و5 يوليو الموافقين الاربعاء والخميس حيث ستقيم البعثة ” فندق سنشري بانكوك” المقر الرسمي للبطولة.

وتضم البعثة كل من يوسف سرواش اداري ومحمد زروقي مدربا واللاعبون هم محمد عدنان المعدي وسيشارك في الوثب الطويل والوثب العالي ومحمد نائل أحمد الشرفا وسيشارك في مسابقتي الوثب الثلاثي والوثب العالي وعبد الله أحمد الجناحي وسيشارك في مسابقتي 110 متر حواجز والوثب الثلاثي .

وسيشارك في البطولة مواليد 1 يناير 2001 وحتى 31 ديسمبر 2002 فقط وسيتنافس الناشئين والناشئات في 25 مسابقة بينها 12 للذكور و13 للاناث وتقتضي لائحة البطولة بأن يتأهل 4 لاعبين من آسيا في كل الوثب العالي والوثب الثلاثي و110 متر حواجز فيما سيتأهل ثلاثة لاعبين فقط في الوثب الطويل حيث اعتمد الاتحاد الدولي نظام ” الكوتا” لكل قارة وفق المستويات الرقمية ” الفنية “وبما يحقق العدالة والتكافؤ في الالعاب الأولمبية .

وكما هو معروف فان اجتماع الاتحاد الاسيوي سيقام في الثانية عشرة ظهريوم غد الاثنين  بتوقيت تايلاند وبحضور اللورد سباستيان كو رئيس الاتحاد الدولي أما الاجتماع الفني للبطولة فسيقام في العاشرة والنصف صباح يوم غد بمقر اقامة الوفود بفندق سنشري .

وقد حرص المستشار أحمد الكمالي على حضور التدريب المسائي يوم أمس السبت واطمأن على اللاعبين وحثهم على بذل الجهد مشيثرا الى انهم في بداية مشوارهم وأن الاتحاد يعول عليهم الكثير في المستقبل لأنهم يمثلون اللبنة الاولي لعملية الاحلال والتجديد التي ينفذها الاتحاد ضمن استراتيجيته الطموحة .

وقال المستشار الكمالي ان هذه المجموعة سيضاف اليها سبعة اسماء آخرين ليشكلوا منتخب الناشئين”الامل” والعمود الفقري للمنتخب الاول في المستقبل القريب لأن كل بطولة العالم المقبل هي للرجال والناشئين تحت 17 سنة ولهذا انصب اهتمامنا هذا العام “2018” على الاهتمام بهذه الفئة .

ووجه المستشار الكمالي الشكر الى ادارة ناديي شباب الأهلي دبي والوصل على الاهتمام بهؤلاء الناشئين وتعاونهما الكامل مع الاتحاد لتطوير مستوياتهم مشيرا الى ان هناك مواليد 2003 الذين لا يسمح لهم بالمشاركة مع اقرانهم مواليد 2001 و2002 فسوف يضم ضمهم في الموسم المقبل وقال انه سوف ينتهز فرصة تواجده بالبطولة لحضور الاجتماعات لرفع معنويات اللاعبين الواعدين ومن ثم تحفيزهم وتوجيههم مؤكدا انه يثق في قدراتهم وان مدربهم لديه من الخبرة الطويلة التي سوف تمكنهم من تحقيق نتائج طيبة .

ونوه المدرب محمد زروقي الى ان لاعبيه واعدين وانهم لو حققوا ارقامهم ومستوى الاداء العادي لهم فانهم سوف يتأهلون جميعا لأن ارقامهم عالية وسوف تمكنهم من اعتلاء منصة التتويج والتأهل الى الارجنتين ضمن الاربعة او الثلاثة المتأهلين كل في مسابقته .

وأشار الزروقي الى ان ارقام محمد عدنان هي 6.85 متر في الوثب الطويل و1.86  متر في الوثب العالي ولديه حظوظ في الوثب الطويل اكثر من الوثب العلي أما محمد نائل وهو لاعب عشاري اصلا ونحن نسعى الى انه يكسر ارقامه لتطوير مستواه في المسابقات العشر ورقمه في الوثب الثلاثي هو 13.12 متر وفي الوثب العالي 1.76 مترا اما عبد الله أحمد الجناحي فرقمة في الوثب الثلاثي هو 14.10 مترا وفي 110 متر حواجز 14.81 ثانية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق