أخبارأخبار عالميةتنمية

“المعاشات” تطلق “مجلس المعاشات” المتنقل لتعزيز دورها في خدمة المجتمع

دبي الإمارات العربية المتحدة

سلام محمد

أعلنت الهيئة العامة للمعاشات والتأمينات الاجتماعية عن إطلاق “مجلس المعاشات”المتنقل في خطوة تستهدف الوصول بالتوعوية التأمينية إلى كافة الشرائح المجتمعية وتعزيز دور الهيئة في خدمة فئات المجتمع المشمولة بالقانون ومناقشة القضايا والمقترحات التي تخدم أطراف العلاقة التأمينية، ونشر الأفكار التي تعزز من الترابط والتكافل المجتمعي، وترسيخ مشاركة المتقاعدين في كافة الأنشطة والفعاليات المجتمعية، والمساهمة في نقل وتبادل الخبرات بين الأجيال الحالية والمقبلة.
وبهذه المناسبة قال سعادة محمد سيف الهاملي إن الهيئة حريصة على مد جسور التواصل مع كافة الشرائح المشمولة بالقانون من مشتركين ومتقاعدين ومستحقين وجهات عمل، من أجل تبادل وجهات النظر حول الموضوعات التي تحقق جهود الطرفين في بناء علاقة تأمينية أكثر فعالية، مشيراً إلى أن الهيئة ستظل ملتزمة بمواصلة جهودها للوفاء بكافة التزاماتها تجاه المؤمن عليهم والمتقاعدين من أجل ضمان العيش الكريم لهم ولأسرهم حاضراً ومستقبلاً.
وأضاف قائلاً:”تقوم فكرة مجلس المعاشات المتنقل على مشاركة الهيئة في المجالس التي تنظم من قبل الجهات الرسمية وغير الرسمية في مختلف إمارات الدولة بهدف فتح نافذة جديدة تعزز من فرص التواصل مع كافة شرائح المجتمع، وشرح وتبادل وجهات النظر حول القضايا المشتركة، والاستماع إلى كافة المقترحات من أصحاب العمل والمؤمن عليهم والمتقاعدين، ووضع المقترحات التي من الممكن تطبيقها موضع التنفيذ.
وأشار إلى أنه من المتوقع أن تساهم هذه الخطوة في منح الهيئة تصوراً عاماً عما يمكن تطويره من خدمات أو أفكار أو مبادرات يتم إدراجها في خطط الهيئة المستقبلية، ووضع المخصصات التي تساعد في تحولها من مجرد أفكار إلى مشاريع، مؤكداً أن الهيئة منفتحة على كل الأفكار التي تسهم في تحقيق الرضا والسعادة لكافة الفئات المشمولة بالقانون.
وأضاف الهاملي بأن الهيئة كما هي معنية بتعزيز جودة الحياة بالنسبة لكافة الفئات المشمولة بالقانون، تؤمن أن المسؤولية المشتركة بينها وبين كافة هذه الفئات هو الضمان الذي يعزز من المكتسبات العامة والخاصة لكل طرف، مشيراً إلى أن الوصول إلى الغاية من التأمين تفرض الإلمام بما يترتب على الجميع عند الاشتراك فيه من حقوق وواجبات بحيث يتمكن كل طرف من تلافي السلبيات وتعظيم الإيجابيات.
الجدير بالذكر أن الهيئة عقدت أول مجلس في إمارة رأس الخيمة، بأحد المقاهي الشعبية حيث تواجد ممثلين عن الهيئة واستمعوا وناقشوا على مدار 3 ساعات بعض القضايا التي تخص المؤمن عليهم والمتقاعدين الذين أبدوا بدورهم ترحيبهم بهذه الخطوة ووصفوها بأنها تعزز وتقوي علاقة الهيئة بشركائها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى