أخبارثقافة

تحت رعاية الشيخة روضة آل مكتوم تتويج الفائزين في مسابقة “القرآن الكريم” لأصحاب الهمم

الشيخة حصة بنت حمدان و الشيخة ميثاء بنت حمداء تحضران حفل التكريم

دبي الإمارات العربية المتحدة

من  سلام  محمد 

 اختتمت فعاليات النسخة السابعة لمسابقة القرآن الكريم التي نظمها نادي دبي لأصحاب الهمم، وتعد أكبر وأهم المسابقات الثقافية التي تقام سنويا تحت رعاية حرم سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية، الشيخة روضة بنت أحمد بن جمعة آل مكتوم.

وحضرت الشيخة حصة بنت حمدان بن راشد آل مكتوم والشيخة ميثاء بنت حمدان بن راشد آل مكتوم، فعاليات تكريم السيدات والفتيات الحاصلات على المراكز الأولى ضمن الحفل الختامي لتكريم الفائزين، والذي حضره أيضا ثاني جمعة بالرقاد رئيس مجلس إدارة نادي دبي لأصحاب الهمم،ومنى حمّاد عضو مجلس ادارة نادي دبي لاصحاب الهمم، وحمد بالجافلة نائب المدير التنفيذي في النادي، وفوزية البلوشي رئيس اللجنة المنظمة للمسابقة.

وأقيمت فعاليات الختامي بواقع حفليين منفصلين لمراعاة الخصوصية للذكور والإناث، حيث تم عرض فيلم قصير عن المسابقة التي انطلقت عام 2012 بمشاركة 118 متنافسا، وتطورت سنويا حيث زاد عدد المشاركين إلى 143 في عام 2013، ثم 164 في عام 2014، و186 في عام 2015، و224 في عام 2016، و231 العام الماضي، و287 في النسخة السابعة الحالية.

كما قدم محمد القرني فقرة إنشاد ديني، وتم افتتاح معرض المشغولات اليدوية لأصحاب الهمم.

وكشفت فوزية البلوشي، رئيس اللجنة المنظمة، إنه تم تكريم 56 فائزا في النسخة السابعة من المسابقة بواقع 36 في فئات الذكور و20 في فئات الإناث، وقالت: تميزت النسخة الحالية بالمستويات المتميزة من المشاركين الذين أثبتوا قدراتهم الكامنة التي نسعى لتقديمهم من خلالها إلى المجتمع عبر تفوقهم في حفظ وتلاوة القرآن الكريم، حيث أثبتوا إنهم أصحاب الهمم على أرض الواقع بتفانيهم وإصرارهم على كسب التحديات.

وعبرت البلوشي عن تقديرها لكافة الجهود التي ساهمت في إنجاح فعاليات الدورة السابعة التي تشرفت برعاية  جائزة دبي الدولي حرم سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية، الشيخة روضة بنت أحمد بن جمعة آل مكتوم، وقدمت أسمى آيات الشكر إلى الشيخة حصة بنت حمدان بن راشد آل مكتوم والشيخة ميثاء بنت حمدان بن راشد آل مكتوم، على تشريفهن حفل ختام الإناث لما أضفى السرور والبهجة على المشاركات، وكان له بالغ الأثر في الشد من عزيمة اللجنة المنظمة لتقديم أقصى طاقة والارتقاء في النسخة المقبلة.

كما عبرت البلوشي عن تقديرها لجهود محكمي جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم ودائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري، وجميع الجهات المشاركة في هذه النسخة، وهي: جامعة الشارقة، جامعة العين، جمعية الإمارات لرعاية المكفوفين، جمعية الإمارات لمتلازمة داون، جمعية دار البر، دائرة الشئون الإسلامية في دبي، مدرسة الزهور، مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية بفروعها الثلاث، مركز أولانا لذوي الإعاقة، مركز دبا الفجيرة لتأهيل المعاقين، مركز دبي لرعاية وتأهيل المعاقين، حكومة دبي الذكية، مؤسسة رأس الخيمة للقرآن وعلومه، نادي الثقة للمعاقين، نادي دبي لأصحاب الهمم ونادي عجمان لذوي الإعاقة.

أصحاب الريادة

وكشفت اللجنة المنظمة عن أسماء الحاصلين على المركز الأول بحسب كل فئة، وهم، وهم: أحمد إبراهيم من دائرة الشئون الإسلامية، الصادق محمد وإمتثال عوض ونبيلة نعيم ورغد العزاوي وحسنين نعيم ومحمد مبارك من جمعية الإمارات للمعاقين بصريا، ولبنى حوري وياسمين سليمان من مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية، وصبري أحمد من وأماني عادل وشماء عبد العزيز وخالد حاتم وأحمد صالح نادي الثقة للمعاقين، وجعفر حسن ومحمد خيري من نادي دبي لأصحاب الهمم، وعلي عبد السلام من مدرسة الزهور.

فيما نال جائزة أجمل صوت عاصم جوهر من حكومة دبي الذكية ورعد عبد الستار من نادي الثقة للمعاقين، وتم تكريم أصغر متسابقان وهما ندى سليمان من مدرسة الزهور ومنصور محمد من حكومية دبي الذكية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق