أخبارأخبار عالميةإقتصادثقافة

مدارس الإمارات تحتفي بشعار إكسبو 2020 وموضوعاته

فعاليات وأنشطة على مدار أسبوع كامل

دبي الامارات العربيه المتحدة 

 متابعة  سلام  محمد 

 

نظمت المدارس في أنحاء الإمارات أسبوعاً من الفعاليات والاحتفالات للتوعية بإكسبو 2020 دبي وشعاره “تواصل العقول وصنع المستقبل” وموضوعاته الثلاثة ’الفرص‘ و’التنقل‘ و’الاستدامة‘.

وانطلق ’أسبوع إكسبو‘ بدعم من وزارة التربية والتعليم يوم 21 أكتوبر 2018 بعد يوم من بدء العد التنازلي لعامين حتى انطلاق إكسبو خلال احتفالية نظمت في حديقة البرج في دبي.

واستمرت فعاليات الأسبوع لخمسة أيام حتى 25 أكتوبر 2018. وعلى مدار الأسبوع شارك طلاب من 50 مدرسة في طيفٍ واسعٍ من الأنشطة التعليمية والترفيهية ذات الصلة بالشعار الرئيسي لإكسبو وموضوعاته الفرعية.

وعمل على تنسيق فعاليات ’أسبوع إكسبو‘ برنامج إكسبو للمدارس، وهو فريق مكرّسٌ للتعاون مع العاملين في مجال التعليم والطلاب في كل أنحاء الإمارات بهدف التوعية برؤية إكسبو 2020 دبي وأثره.

وتعاون الفريق مع معلمين منسقين من المدارس المشاركة كان لهم دور حيوي في تنفيذ المبادرة، من خلال تنظيم اجتماعات وورش عمل وورش فنية وحرفية ومسابقات للطلبة.

وسيستمر المعلّمون المنسقون في القيام بدور حيوي في المسيرة نحو 2020 من خلال تأسيس نوادي إكسبو 2020 وتنظيم أنشطة طلابية للاحتفال بالحدث الدولي الأكبر في تاريخ الإمارات. 

وقالت علياء آل علي، مدير إدارة برنامج إكسبو للمدارس “من خلال التعاون مع المدارس نعمل على نشر الوعي والمعرفة بين الطلبة قبل انطلاق إكسبو 2020 دبي لتسليط الضوء على أهميته وأثره على الأجيال القادمة”.

“كانت الاستجابة والمشاركة في ’أسبوع إكسبو‘ أكثر من رائعة وجاءت إسهامات الطلبة والمعلمين بنّاءة ومهمة. نتطلع قدماً لمزيد من التعاون مع المدارس لتنظيم فعالياتٍ شيقة ومفيدة في مسيرتنا نحو 2020 وما بعد ذلك”.

نُبذة عن معارض إكسبو الدولية

احتضنت العاصمة البريطانية لندن، أول معرض إكسبو دولي، الذي أطلق عليه اسم “المعرض العظيم” وأقيم في “قصر الكريستال”، الأيقونة المعمارية التي شُيدت خصيصاً للحدث. وكان “المعرض العظيم” بمثابة احتفاء بالإبداعات الصناعية البشرية في عالم اتسم بتطوراته وتغييراته المتسارعة. وشكلّ الحدث بكافة تفاصيله سواء على صعيد تصاميمه الهندسية ومعروضاته، أو مفهومه الرئيسي: “المعرض العظيم لمنتجات الصناعة من دول العالم”، منصة اجتمعت عليها أمم الأرض لاستعراض مسيرة التقدم الصناعي المشتركة. وفي السنوات اللاحقة، بدأ المشاركون في معارض إكسبو الدولية، بما في ذلك الحكومات والشركات والمؤسسات الدولية، السعي لإيجاد حلول للتحديات التي تواجه العالم والترويج لإنجازاتهم ومنتجاتهم وأفكارهم ومبتكراتهم، وعلاماتهم الوطنية وتسليط الضوء على بلدانهم كوجهات سياحية وتجارية واستثمارية.

تقام معارض إكسبو الدولية تحت رعاية المكتب الدولي للمعارض، وهو منظمة حكومية دولية مسؤولة عن الإشراف على جميع المعارض الدولية.واليوم تقام أربعة أنواع من معارض إكسبو برعاية المكتب الدولي للمعارض: معارض إكسبو الدولية، معارض إكسبو المتخصصة، معارض إكسبو الزراعية ومعرض ميلانو الذي يقام كل ثلاثة أعوام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق