أخبارأخبار عالميةإقتصاد

دبي تستقبل 6 سفن سياحية عالمية في يوم واحد

محطة المسافرين بميناء راشد تتعامل مع 60 ألف زائر على متن السفن "ماين شيف 5"، و"هواريزون"، و"أم إس سي ليريكا"، و"كارنيكا"، و"كوستا دياديما"، و"جول أوف ذا سيز"

دبي، الإمارات العربية المتحدة

سلام محمد

تستمر دبي في تعزيز مكانتها كمركز إقليمي رائد للسياحة البحرية، حيث استقبلت الإمارة يوم الأحد 29 ديسمبر الماضي ست سفن سياحية دفعة واحدة، ورست السفن في محطة المسافرين بميناء راشد الحائز على عدة جوائز عالمية. حيث تم التعامل مع 60 ألف زائر على متن السفن التالية: “ماين شيف 5″ التابعة لـ”تي يو أي كروزيس”، و”هواريزون” لـ”بولمانتور كروزيس”، و”أم إس سي ليريكا” لـ “إم إس سي كروزيس”، و”كارنيكا”، لـ”جاليش كروزيس”، بالإضافة إلى سفن سياحية تابعة لمشغلين عالميين ترسو لأول مرّة في دبي مثل “كوستا دياديما” لـ”كوستا كروزيس”، و”جول أوف ذا سيز” لـ”رويال كاريبيان”. ومن المقرر أن تستقبل محطة المسافرين بميناء راشد خلال هذا الموسم أيضاً، خمس سفن سياحية في يوم واحد مقسمة على عشر مناسبات، وكذلك ست سفن في يوم واحد على فترتين.

 

ومنذ افتتاحه في العام 2014، استقبل مبنى حمدان بن محمد للمسافرين أكثر من 2,3 مليون زائر، بزيادة قدرها 172 بالمئة مقارنة مع نهاية عام 2018. وفي شهر إبريل، فاز ميناء راشد بجائزة أفضل محطة لسفن الرحلات السياحية في الشرق الأوسط للمرة الثانية عشرة على التوالي ضمن جوائز السفر العالمية 2019. كما فاز الميناء أيضاً بجائزة أفضل ميناء للسفن السياحية في العالم للعام الحادي عشر على التوالي منذ العام 2008. 

 

وتخضع محطة المسافرين بميناء راشد حالياً لأعمال توسعة لتحسين قدراتها من خلال منطقة ترفيه عالمية المستوى تحاكي التراث الثقافي الرائع لدبي. كما يتم العمل على توفير خدمات رصيف محسنة لأصحاب اليخوت الخاصة ممن يرغبون بالرسو في دبي.

 

 

وفي تعليق له على ذلك، قال محمد عبد العزيز المناعي، الرئيس التنفيذي لمراسي بي آند أو، والمدير التنفيذي لميناء راشد: “وقال محمد عبد العزيز المناعي، الرئيس التنفيذي لمراسي بي آند أو، والمدير التنفيذي لميناء راشد:

“سيبقى يوم 29 ديسمبر خالداً في تاريخ محطة السفن السياحية في ميناء راشد، مع تحقيق مستوى قياسي في الأداء خلال موسم من النشاط الكبير في الحركة السياحية. إن الاستقبال الناجح لأكثر من 60 ألف زائر بحري في يوم واحد هو خير دليل على مستوى الكفاءة التشغيلية التي وصلنا إليها. كما أن رسو ست سفن سياحية في يوم واحد إنما يعكس الثقة الكبيرة التي يضعها مشغلو الرحلات البحرية في قدراتنا التشغيلية. نحن في ميناء راشد نستثمر باستمرار في تعزيز الخدمات وأنظمة الدعم لأسطول السفن السياحية الأكثر تطوراً، وهدفنا هو المساعدة في زيادة الإقبال على سياحة الرحلات البحرية الفاخرة وتعزيز مكانة دبي باعتبارها المركز المحوري للرحلات البحرية في المنطقة. إنه الهدف الرئيس وراء التطوير المستمر الذي يشهده ميناء راشد.”

ومن جهته قال حمد بن مجرن، نائب رئيس أول دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي “دبي للسياحة”: “سعدنا باستقبال ست سفن سياحية عالمية خلال يوم واحد في ميناء راشد الحائز على العديد من الجوائز، وهذا دليل على المكانة التي تتمتع بها دبي اليوم كمركز إقليمي رائد للسياحة البحرية. كما يجسد ذلك مدى تقدم الإمارة في مسيرتها نحو ترسيخ مكانتها كوجهة عالمية مفضلة لزوار الرحلات البحرية ومشغلي خطوط السفن السياحية على حد سواء. وفيما نواصل جهودنا لرفع مستوى إمكانيات قطاع السياحة البحرية في دبي، فإننا نحرص في ذات الوقت على تعزيز التعاون القائم والمتواصل مع شركائنا الذين يلعبون دوراً أساسياً فيما يحققه القطاع من نجاح، وبما يضمن قدرتنا على تقديم خدمات راقية للزوار.”

 

ويتوقع أن تستقبل الإمارة خلال موسم 2019/2020 أكثر من مليون زائر و200 سفينة سياحية. كما سيشهد هذا الموسم زخماً أكبر ضمن الجهود التي تقوم بها “لجنة السياحة البحرية” التي تسعى إلى ترسيخ مكانة دبي في قطاع السياحة البحرية على مستوى المنطقة، وهي اللجنة المكونة من دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي “دبي للسياحة”، وموانئ دبي العالمية، وطيران الإمارات، والإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي، وجمارك دبي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق