أخبارأخبار عالميةثقافةرياضة و صحة

منصور بن محمد يرحب بالمشاركين في مؤتمر دبي الرياضي الدولي

ينطلق اليوم بمشاركة كرستيانو رونالدو وليفاندوفيسكي وكاسياس.

 

 

 

 

مطر الطاير: أول مؤتمر وحفل جوائز في العالم يقام بطريقة الحضور المباشر.

 

دبي الإمارات العربية المتحدة 

سلام محمد 

رحب سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس مجلس دبي الرياضي بالمشاركين في مؤتمر دبي الرياضي الدولي، عضو مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، الذي ينظمه مجلس دبي الرياضي مساء الأحد 27 ديسمبر الجاري تحت شعار “كرة القدم في القمة”، وذلك بفندق أرماني في “برج خليفة”.

وأكد سموه على حرص مجلس دبي الرياضي على تنظيم المؤتمر بشكل سنوي واستمرارية تنظيمه هذا العام بحضور المختصين في مجال كرة القدم من داخل وخارج دولة الإمارات يتقدمهم نجوم كرة القدم العالمية: كرستيانو رونالدو نجم يوفنتوس وقائد منتخب البرتغال وروبرت ليفاندوفيسكي نجم بايرن ميونيخ وقائد منتخب بولندا والحارس الاسباني الشهير ايكر كاسياس أول إسباني يحمل كأس العالم بعد الفوز بلقب البطولة عام 2010، وغيرهم من نجوم وصنّاع القرار  ضيوف المؤتمر وممثلي الأندية والمنتخبات المتنافسة للفوز بجائزة “دبي جلوب سوكر” التي تقام سنويا بالتزامن مع مؤتمر دبي الرياضي الدولي.

وقال سمو رئيس مجلس دبي الرياضي “بفضل رؤية وحكمة وتوجيهات القيادة الرشيدة، أكدت دولة الإمارات للعالم أن الحياة مستمرة في وطننا وأن بلدنا مفتوحة أمام الجميع، ويتواجد في مدننا حاليا مئات الآلاف من الضيوف الذين قدموا من مختلف دول العالم للاحتفال هنا بإجازة لا تنسى والاستمتاع بأجمل المناطق ومن بينها برج خليفة الذي نقيم مؤتمرنا السنوي هذا العام بجواره، ولذلك فقد جاء قرارنا بتنظيم المؤتمر بالحضور المباشر لكبار نجوم الكرة العالمية وتوزيع الجائزة بشكل مباشر أيضا وفق الإجراءات الاحترازية التي نضعها ونطبقها بدقة وساهمت في عودة الأنشطة في مختلف مجالات الحياة بانسيابية، وأكدت أن دولة الإمارات كانت وستبقى في جميع الظروف ملتقى العالم  بفضل نهج قيادتها الرشيدة وطيبة شعبها والتسامح والتعايش الذي يربط بين جميع مكونات المجتمع، وأيضا التطور والتفرد في المنشآت السياحية والرياضية والخدمية وجميع قطاعات الحياة”.

وختم سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم ” نحن نسير على نهج صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعه الله، الذي يؤكد أننا يجب ألا ننتظر المستقبل بل نصنعه، وتنظيم مؤتمر دبي الرياضي الدولي يساهم في صناعة مستقبل أفضل لكرة القدم في الدولة والمنطقة والعالم كونه أصبح منصة عالمية سنوية تشهد استعراض واقع كرة القدم وآفاق تطورها، كما يتم من خلال المؤتمر طرح المبادرات الرائدة لصناعة مستقبل كرة القدم، حيث شهد المؤتمر خلال السنوات الماضية طرح مبادرات وبرامج من الاتحادين الدولي والأوروبي لكرة القدم وكذلك استعراض عمل الاتحادات القارية والوطنية والأندية العالمية الناجحة، وسنواصل أداء هذا الدور وتحقيق المزيد من المكاسب للرياضة واسعاد ممارسيها وجماهيرها”.

وقال معالي مطر الطاير نائب رئيس مجلس دبي الرياضي “وجه سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس مجلس دبي الرياضي بتنظيم المؤتمر وحفل الجوائز في هذا الوقت بطريقة الحضور المباشر ووفر جميع سبل النجاح للحدث الأول من نوعه في هذا الوقت على مستوى العالم، حيث شهد العالم تنظيم أحداثا عالمية مختلفة عن بعد، لكننا بتوجيهات سمو رئيس المجلس ننظم الحدث في قلب دبي وبحضور نجوم العالم بفضل نهج وحكمة قيادتنا الرشيدة ودعمها، وثقتها الكبيرة بأبناء الوطن في وضع وتطبيق الإجراءات الاحترازية والبروتوكولات الخاصة بكل حدث والتي أثبتت نجاحها ونالت إعجاب العالم بها”.

 

وأضاف معالي نائب رئيس المجلس ” بالأمس القريب خاضت أقوى أندية الكريكت في العالم منافسات دوري المحترفين الهندي على أرض الدولة بنجاح كبير، وتنافس أقوى لاعبي الجولف في العالم في بطولة موانئ دبي العالمية بحضور جمهور لأول مرة في العالم بعد ظهور جائحة كوفيد19، واليوم تجمع دبي مجددا نجوم كرة القدم العالمية ويتطلع عشاق كرة القدم في مختلف قارات العالم عبر شاشات التلفزيونات لمشاهدة مؤتمر دبي الرياضي الدولي وحفل دبي جلوب سوكر الذي سيقام بجوار برج خليفة رمز الإبداع الإماراتي وإرادة أبناء الوطن في الريادة العالمية في مختلف مجالات الحياة”.

ويبدأ مؤتمر دبي الرياضي الدولي في الساعة 6:15 مساءً بكلمة رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جياني انفانتينو التي يفتتح بها فعاليات المؤتمر الذي يحمل عنوان “كرة القدم في القمة”، ويقدم خلالها رسالة إلى العالم حول دور كرة القدم كرسالة سلام وتسامح وتلاقي بين الشعوب، وكذلك دورها في إسعاد مشجعيها حول العالم ومساهمتها في حركة التنمية في جميع الدول، وكذلك التعاون بين الاتحاد الدولي والاتحادات القارية والوطنية في مجال كرة القدم لتجاوز جميع التحديات التي تواجه الرياضة الشعبية الأولى في العالم والمبادرات المقبلة لتطوير كرة القدم عالميا. 

وتعقبها جلسة تجمع ثلاثة من أهم نجوم كرة القدم العالمية الذين يجتمعون لأول مرة في منصة واحدة وهم: كرستيانو رونالدو وروبرت ليفاندوفيسكي وإيكر كاسياس، وتحمل هذه الجلسة عنوان “مع القمة” التي سيشاهدها مئات الملايين من متابعي المؤتمر عبر شاشات التلفزيون المحلية والعربية والعالمية.

وبعد انتهاء جلسة النجوم تبدأ وقائع حفل توزيع جوائز “دبي جلوب سوكر” بحضور النجوم الفائزين وممثلي الأندية العالمية الأخرى المتنافسة، ليتابعوا تكريم الرياضيين بجوائز مختلف فئات اللاعبين والأندية لاختيار الأفضل منهم في عام 2020 والأفضل خلال قرن من بداية 2001 حتى 2020 وذلك بالحضور المباشر لعدد من المعنيين بالرياضة عموما وكرة القدم خصوصا من داخل وخارج الدولة ومن ممثلي الأندية المرشحة المتنافسة على ألقاب الجائزة وممثلي المؤسسات الإعلامية المحلية والدولية، مع تطبيق الإجراءات الاحترازية وفق ضوابط اللجنة العليا لإدارة الأزمات والكوارث بدبي والبروتوكول الخاص بالمناسبة، حيث سيكون الحدث الأول على الإطلاق من بداية الجائحة الذي يتم تنظيمه بمشاركة وحضور نجوم كرة القدم العالميين وصنّاع القرار فيها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق