أخبارإقتصادتنمية

الموارد البشرية والتوطين” تنظم أياما مفتوحه لتوفير  فرص التدريب والعمل الصيفي للطلبة المواطنين في القطاع الخاص

وفقا للبرنامج الوطني للتدريب الميداني والصيفي وجهني

دبي  الامارات العربية المتحدة

متابعة سلام  محمد

 

نظمت وزارة الموارد البشرية والتوطين بمركز سعادة المتعاملين – توطين في دبي مؤخرا عددا من الأيام المفتوحة للتدريب بحيث تم من خلالها لقاء الطلبه مع شركات القطاع ليتم مقابلتهم واختيارهم لفرص التدريب الميداني والصيفي المتوفرة لدى مجموعة من الشركات.

 وقالت فاطمة الحوطي وكيل وزارة الموارد البشرية والتوطين المساعد لتنمية الموارد البشرية الوطنية ” بالإنابة ” ان اليوم المفتوح اتاح للطلبة الاطلاع على فرص التدريب الميداني والعمل الصيفي المتوفرة حيث قام المعنيون بالشركات باجراء مقابلات مباشرة معهم  لتحديد الفرص التي تتناسب وكل طالب وطالبة تمهيدا للالتحاق بها.

وأوضحت ان فعاليات اليوم المفتوح تضمنت أيضا اطلاع الطلبة على البرنامج الوطني للتدريب الميداني والعمل الصيفي “وجهني” الذي اطلقته الوزارة مؤخرا ضمن مبادرة “توطين  360” وهي إحدى المبادرات التي تطبقها الوزارة بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم والجامعات لتوعية الشباب والطلبة المواطنين والمواطنات بأهمية العمل في القطاع الخاص وإبراز المزايا التي يوفرها وإرشادهم مهنيا وتمكينهم وصولا الى توظيفيهم في هذا القطاع.

 

وأوضحت ان تطبيق “وجهني” الذكي يتيح للمستخدمين من الطلبة المواطنين والمؤسسات التعليمية بالإضافة إلى الشركات الخاصة التعامل معه وفقا لخطوات تتميز بالسهولة والسرعة حيث يمكنهم تحميله من متجري اندرويد وابل ستور.

واشارت فاطمة الحوطي إلى ان التطبيق يستهدف طلبة الجامعات وطلبة المرحله الثانويه بمراحلها  للانضمام الى التدريب الميداني الذي يستغرق من اسبوع إلى شهر وكذلك الوظائف الصيفية التي تستمر ما بين شهر وشهرين.

وقالت إن بإمكان الطلبة الاستفادة من فرص التدريب والوظائف الصيفية والتقديم عليها بشكل مباشر من خلال التطبيق وفقا لعدة خطوات تشمل تحميل التطبيق على الهاتف الذكي، وتسجيل البيانات الشخصية ومن ثم الاطلاع على الفرص المتاحة والتقديم عليها ومتابعة الفرص واجراء المقابلات.

وأفادت وكيل الوزارة المساعد لتنمية الكوادر البشرية الوطنية ” بالإنابة ” انه من المقرر ان يتم تقديم شهادة خبرة للطلبة في حال استكمال التدريب أو العمل الصيفي بنجاح بالإضافة الى مكافآت أخرى تقدمها الشركات.

وأشارت الحوطي بأن الوزارة في صدد تنظيم عددا من الأيام المفتوحة في الفترة القادمة وذلك لإتاحة الفرصة أمام الطلبة للحصول على فرص التدريب الصيفي، حيث سيتم الإعلان عن هذه الأيام في حساب @mohre_tawteen التابع لوزارة الموارد البشرية والتوطين.

ويتيح برنامج ” وجهني ” المجال امام منشآت القطاع الخاص المسجلة في الوزارة والمناطق الحرة لجذب شريحة أكبر من الطلبة للتقديم على الفرص المتاحة من خلال أربع خطوات  حيث تتمثل الخطوة الأولى في تحديد الشخص المخول من قبل المنشآة بالتنسيق مع الوزارة وتسجيل الفرص، وتحميل التطبيق على الهاتف الذكي، ومن ثم تسجيل بيانات الشخص المخول، في حين تتضمن الخطوة الثانية الدخول الى التطبيق وتسجيل الشركة من خلال ادراج بياناتها من قائمة الاعدادات (باستطاعة المنشآت الكبرى تسجيل أكثر من شركة تتبع لها وتحديد أكثر من شخص للمتابعة).

أما الخطوة الثالثة فباستطاعة المستخدم ادراج الفرص باتباع الخطوات المعروضة في التطبيق في حين تتضمن الخطوة الرابعة الاطلاع على بيانات الطلبة المقدمين والتواصل المباشر معهم، ولدعم جهود الشركات في مرحلة اجراء المقابلات ستوفر الوزارة مراكز التوطين لتسهيل التواصل ان لزم الامر.

وتتمثل خطوات تسجيل المدارس والجامعات في البرنامج ليتسنى لطلبتها الالتحاق بالفرص التدريبية والوظائف الصيفية المتاحة في القطاع الخاص من خلال ثلاث خطوات تشمل تحديد المرشد المهني المخول بالتنسيق مع الوزارة وتسجيل المؤسسة، ثم تحميل التطبيق على الهاتف الذكي يليها تسجيل بيانات المرشد المهني المخول.

وتتيح الخطوة الثانية للمؤسسات التعليمية في حال وجود أكثر من فرع لها امكانية الدخول الى التطبيق وتسجيل المدرسة أو الجامعة من خلال ادراج بيانات المؤسسة من قائمة الاعدادات، اما الخطوة الثالثة فتتم من خلال لوحة العمل الرئيسية وبإمكان المرشد المهني الاطلاع على الطلبة المسجلين من مؤسستهم، ومتابعة الطلبة وتحفيزهم على الالتحاق بالفرص المتاحة.

والجدير بالذكر أن معالي ناصر بن ثاني الهاملي وزير الموارد البشرية والتوطين قد أصدر مؤخرا قرارا حدد بموجبه ضوابط  وشروط  تدريب وتشغيل الطلبة لدى المنشات خلال الاجازة الدراسية.

ويأتي القرار في أعقاب اطلاق البرنامج الوطني للتدريب الميداني والعمل الصيفي “وجهني” الذي يعد ضمن مبادرة “توطين 360”

وأجاز قرار معالي وزير الموارد البشرية والتوطين الذي دخل حيز التنفيذ للمنشآت إلحاق الطلبة من سن الخامسة عشر للتدريب فيها على أن يتم كتابة عقد بين الطرفين وفقا للنماذج المعمول بها لدى الوزارة ويتضمن أعمال التدريب ومدته ومواعيد الراحة الأسبوعية، والإجازات الأخرى ومقدار مكافأة المتدرب (إن وجدت)، وأية مزايا أخرى يتم منحها للمتدرب وذلك كله وفقا للنظام المتبع في المنشأة.

كما أجاز القرار للمنشآت تشغيل الطلبة الذين بلغوا سن الخامسة عشر أثناء إجازاتهم الدراسية ولمدة لا تزيد على ثلاثة أشهر في المرة الواحدة إلا في الحالات التي تحصل على الاستثناء على أن يتم في جميع الأحوال كتابة عقد بين الطرفين وفقا للنماذج المعمول بها لدى الوزارة  ويوضح طبيعة العمل ومدته وأجر الطالب وموعد راحته الأسبوعية وعدد ساعات عمله اليومية. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق